بالوثائق.. "المسافة صفر" يكشف دعم مصر والإمارات لقوات حفتر

11/11/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] مستقبل ليبيا مهدد بماضيها بهذه العبارة ختم فيلم السقوط على أبواب طرابلس ضمن تحقيقات برنامج المسافة صفر الذي تمكن من رصد المشهد من داخل مدينة بنغازي معقل اللواء المتقاعد خليفة حفتر مشاهد الدمار التي حلت بالمدينة تتحدث عن ثورة مضادة يراد بها إعادة ليبيا إلى ضربات ما قبل ثورة فبراير لكن الفيلم لم يقف فقط عند المسافة صفر من مدينة بنغازي بل رصد أيضا المشهد الميداني من جبهات القتال في محيط العاصمة طرابلس فالهجوم الذي شنه حفتر ما كان له أن يتم دون دعم من بعض الدول الإقليمية والدولية وهو المسار التحقيقي الذي اتبعه فريق برنامج المسافة صفر إلى جانب المسار الميداني فقد كشف البرنامج من خلال صور الأقمار الصناعية عن وجود طائرات دون طيار من طراز بوينغ لانغ في قاعدة الجفرة التي أصبحت مركزا العمليات الرئيسية لقوات حفتر بعد خسارته لمدينة غريان بالإضافة إلى ظهور هذا النوع من الطائرات في قاعدة الخادم الإماراتية في شرق بنغازي ليست المواجهة بين الطرفين برية فحسب فمنذ هجوم قوات حفتر على طرابلس اعتمدت على سلاح الجو المدعوم إماراتيا لإضعاف قدرات قوات الوفاق على الأرض وهو ما كشفته صور فضائية لآثار القصف المتكرر لقاعدة مصراتة الجوية لكن صور فضائية أخرى كشفت عن قصف قوات الوفاق لقاعدة الجفرة وتدمير طائرات شحن عسكرية كما كشفت صور فضائية عن وجود طريق بري جديد يربط قاعدة عثمان العسكرية المصرية بمدينة طبرق في شرق ليبيا بالإضافة إلى وجود حشد من الآليات العسكرية قرب معبر السلوم بعد أيام من هجوم حفتر على العاصمة طرابلس اعتمد حفتر على فصائل سودانية في معاركه كشفته وثيقة مصرية مسربة من وزارة الخارجية تنقل عن الرئيس التشادي أنه حذر حفتر من خطورة الاستعانة بالفصائل السودانية لكن الأبرز جاء في وثيقة مسربة من وزارة الدفاع المصرية تثبت ضلوع روسيا رسميا في دعم حفتر من خلال تدريب قواته في معسكرات المشاة المصرية القريبة من الحدود الليبية وتنقل الوثيقة رغبة روسيا في استمرار إقامة هذه المعسكرات