بعد تعهدات حكومية ورئاسية.. الهدوء يعود إلى شوارع بغداد

08/10/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] هذا كل ما بقي لي أم أحمد من ابنها الذي قتل في مظاهرات وسط بغداد أخيرا خرج أحمد مع كثيرين من أقرانه متظاهرا للمطالبة بفرصة عمل لينتهي به الحال قتيل وغير بعيد عن منزل أم أحمد أقيم مجلس العزاء هذا للشاب حسين قتل هو الآخر بالتظاهرات التي خرجت في شارع فلسطين شرقي بغداد هو الآخر بسلاح قناص في وسط بغداد وبعد الوعود التي أطلقها رئيس الحكومة بالاستجابة لمطالب المتظاهرين خرج هؤلاء من حملة الشهادات الجامعية أمام مكتب رئيس الوزراء مطالبين بتنفيذ تلك الوعود دعوات توفير فرص عمل لمئات الآلاف من العاطلين من الشباب من الأسباب التي أدت إلى تفجر المظاهرات الأخيرة سياسيا تمكن البرلمان من عقد جلسته التي خصصها لمناقشة مطالب المتظاهرين المجلس على حزمة إصلاحات ضمت سبعة عشر توصية تهدف إلى محاربة الفساد وتوفير فرص عمل وإنعاش الوضع الاقتصادي لذوي الدخل المحدود محاولة تأتي ضمن مساعي السلطات لاحتواء الأزمة ميدانيا بدت شوارع بغداد هادئة لكن مظاهر الاحتجاجات لم تختف بعد الانتشار الأمني لا يزال مستمرا والعودة للاحتجاجات تبقى احتمالا قائما اذا لم تأتي الوعود الحكومية بنتائج حقيقية وليد إبراهيم الجزيرة