فرار آلاف المدنيين مع اشتداد الهجمات شمالي بوركينا فاسو

07/10/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] السيدة رودريغو التعود على العيش في بيئة جديدة بعيدا عن قريتها غليان المنطقة بسبب الصراع بين الحركات المسلحة وحكومات دول الساحل آثاره إلى قريتهم في شمالي بوركينا فاسو في تلك الليلة سمعنا صيحات ثم شاهدنا نارا تشتعل في السوق وبعدها بدؤوا في قتل الناس ولم يكن لنا من أمر بعدها سوى الهرب من قريتنا إلى هذه المدرسة وأطفال جاؤوا إلى هنا في منطقة برسلاو بسبب ازدياد الهجمات في منطقة المثلث الحدودي للنيجر ومالي وبوركينا فاسو في منطقة برسلاو وحدها وصل عدد النازحين الفارين من الهجمات إلى نحو 50 ألف شخص أحصينا في يوم واحد عددا كبيرا من القتلى والهجمات لم تتوقف والسكان فروا من قراهم بسبب الخوف أخليت في منطقتنا 530 قرية وكلهم جاؤوا إلى مركز المنطقة معظم النازحين لجئوا إلى المدارس والمراكز الخدمية الأخرى لا يتوفر للهيئات الإغاثية في بوركينا فاسو الإمكانات اللازمة لتوفير الخيام للنازحين نحو أسبوعين فقط سيبدأ التلاميذ في بوركينا فاسو العودة إلى المدارس للحكومة أن تتمكن من توفير أماكن بديلة للنازحين ليتمكن التلاميذ من ارتياد مدارسهم كما تأمل إنشاء مدارس أخرى مؤقتة الفصل الأطفال النازحين فضل عبد الرزاق من منطقة برسلاو شمالية بوركينا فاسو