الوفاق الليبية تدعو مجلس الأمن لمحاسبة داعمي حفتر

06/10/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] في تطور جديد على الساحة الليبية صعدت حكومة الوفاق الوطني من مستوى المواجهة على حلبة الدبلوماسية ضد حفتر فقد قدمت الخارجية الليبية احتجاجا رسميا إلى مجلس الأمن الدولي ضد قصف قوات حفتر مطاري معيتيقة ومصرف الدوليين الخارجية قالت بأن مجلس الأمن يقف مكتوف الأيدي أمام ما سمتها الجرائم التي ترتكبها ميليشيات حفتر المدعومة من دول أجنبية بينها الإمارات ومصر وطالبت بردع المعتدي ومحاسبة الدول الداعمة له وفصول الهجمات غارة جوية نفذتها طائرة تابعة لقوات حفتر على مطار مصراتة المدني أدت إلى إصابة موظف في المطار بجروح كما تسببت بإلحاق أضرار مادية في مرافق المطار وطائرة ركاب مدنية تزامن ذلك مع قصف نفذته طائرة حربية تابعة لحفتر على أحياء سكنية في محيط مطار طرابلس أسفر عن إصابة 40 نساء سابق صدت قوات حكومة الوفاق الوطني هجوما واسعا مدعوما بالمدفعية الثقيلة ومسنودا بالطائرات المسيرة شنته قوات حفتر على محور الخلاطات جنوبي العاصمة طرابلس كذلك قالت قوات حكومة الوفاق الوطني إنها صدت هجوما استخدمت فيه مختلف أنواع الأسلحة في محور الطويشة جنوبي طرابلس وإنها أسرت اثنين من قوات حفتر بعد فشل الهجوم وفي تطور آخر قالت قوات حكومة الوفاق إن قواتها تقدمت إلى مواقع جديدة في محور عين زارة جنوبي طرابلس من ناحية أخرى أعلن مجلس النواب الليبي في العاصمة طرابلس قبوله الدعوى القضائية التي رفعتها عائلات ليبية أمام المحكمة الفيدرالية الأميركية والتي تتهم فيها حفتر بارتكاب جرائم حرب الأمر الذي اشترطته المحكمة الأمريكية لقبولها الدعوى ضد حفتر الذي يحمل الجنسية الأميركية