احتجاجات في العراق تطالب برحيل الحكومة والأخيرة تفرض حظرا للتجوال

26/10/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] في شوارع العراق أيضا حكاية ليست من سالف الزمان بل يعيش العراقيون فصولها هذه الأيام في بغداد والناصرية والبصرة ومدن عراقية أخرى تتصدر المشهد ثنائية الكلمة والرصاص بمعنى أوضح مطالب الشعب يقابلها ما يمكن وصفه بالخيار الأسهل والمفضل لكثير من السلطات العربية تلخص هذه المشاهد إصرار العراقيين الممزوجة بدمائهم على الخروج إلى الشوارع والهتاف بمطالبهم فعشرات القتلى وقرابة ألفي مصاب هي حصيلة ضحايا يوم واحد استنادا لمفوضية حقوق الإنسان في العراق التي قالت إن الأجهزة الأمنية العراقية هي المسؤولة عن سقوط أولئك الضحايا متظاهرون عراقيون قرروا تغيير الشكل الاحتجاج من التظاهر إلى الاعتصام السلمي في الساحات قرار السلطات العراقية فرض حظر تجوال في 8 مدن جنوبي البلاد كما أن تلك السلطات قالت إنها ستبدأ تحقيقا بهدف معرفة ومحاسبة المسؤولين عن قتل المتظاهرين وأن البرلمان العراقي سيعقد جلسة خاصة لبحث مطالب المحتجين وقرارات الحكومة وتنفيذ حزمة إصلاحات تواصل الاحتجاجات في العراق وفق مراقبين يثير حتى الآن إلى عدم قناعة العراقيين بما قدمته وتقدمه الحكومة من قرارات إصلاحية كما أن العنف المفرط كما تصفه منظمات دولية من السلطات تجاه الاحتجاجات ساهم في تأجيجها وتجددها فما عساه يكون شكل الحل في العراق وهل ستنجح الحكومة في إقناع العراقيين بوقف احتجاجاتهم أم إن العراقيين مصرون على تحقيق مطالبهم التي يشير واقع الحال إلى أن سقفها أعلى من أن يكون مجرد إصلاحات