اتفاق روسي تركي جديد يرتب أوراق منطقة شمال سوريا

23/10/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] بعد ست ساعات من المباحثات الماراثونية وجها لوجه يعلن الرئيسان فلاديمير بوتين ورجب طيب أردوغان ما كانا يريدان أن لا ترصده عدسات المصورين اتفاق جديد من 10 بنود يرتب أوراق منطقة شمال سوريا ويتماشى مع رؤية البلدين تجاه تسوية الأوضاع المتوترة في تلك المنطقة ابتداء من الساعة الثانية عشرة من يوم الثالث والعشرين من أكتوبر سيتم على الطرف السوري من الحدود السورية التركية نشر الشرطة العسكرية الروسية وحرس الحدود السوري اللذين سيقومان بمهمة إبعاد قوات سوريا الديمقراطية لمسافة 30 كيلومترا عن الحدود التركية الاتفاق ينص أيضا على إخراج ما تسمى بقوات سوريا الديمقراطية من منبج وتل رفعت لا يسعني إلا أن أعرب عن ارتياحي لحقيقة أننا نتيجة للعمل الطويل والشاق تمكنا من الوصول إلى قرارات تعتبر في رأيي مهمة للغاية إن لم تكن مصيرية لقد بحثت اليوم مع الرئيس بوتين مكافحة الإرهاب والحفاظ على سلامة الأراضي السورية ووقعنا اتفاقا محددا لن يسمح بإنشاء أي مظاهر انفصالية في الأراضي السورية تركيا وروسيا لن تسمح بذلك قبيل ساعتين على انتهاء مهلة خمسة أيام التي علقت بموجبها تركيا عملية نبع السلام وفقا لاتفاق أردوغان وبينس يأتي الاتفاق الروسي التركي مكملا شكلا ومضمونا لما اتفق عليه الأميركيون مع تركيا واكتفوا بموجبه بسحب معظم قواتهم من سوريا يقول الرسول الأتراك أنهم سينفذون ما اتفقوا عليه في سوتشي وإن فعلوا فإن ذلك يعني انتهاء عملية نبع السلام اتفاق يبقى نجحوا تنفيذه رهنا ليس فقط بالتزام موسكو وأنقرة به بل وكذلك بردة فعل الولايات المتحدة التي يعتقد الروس سحب البساط من تحتها زاور شوج الجزيرة