لليوم السادس.. اللبنانيون يواصلون التظاهر ويتمسكون برحيل النخب الحاكمة

22/10/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] ككرة الثلج تتدحرج وتكبر فخلال ساعات قليلة تحولت الجموع القليل إلى حشود توافدت إلى ساحتي الشهداء ورياض الصلح وسط بيروت ومع تنوع المطالب لم تعد هذه الساحة محطة الاحتجاج الوحيدة في بيروت فتوجه جزء من المحتجين إلى المصرف المركزي حيث نفذوا اعتصاما دعوا فيه إلى استرداد ما وصفوه بالمال المنهوب صدى الاحتجاجات تردد في العاصمة لكن البعض بقي مشككا بالقدرة على التغيير ووسط انتشار القوى الأمنية لمنع أي احتكاك أو أحداث أمنية بقيت طرق العاصمة مفتوحة فيما شهدت الطرق الساحلية التي تربط بيروت بالشمال والجنوب كرا وفرا بين قوات الأمن والمحتجين جنوبا أيضا علت أصوات الهتافات والأناشيد هنا في النبطية جنوبي لبنان رفعت شعارات مطالبة بتأمين الحد الأدنى للعيش الكريم طرابلس شمالي لبنان أعاد الزخم إلى ساحات النور قدم المتظاهرون وجها مختلفا للمدينة التي تعد من أكثر المناطق فقرا من الجنوب إلى الشمال هتافات كثيرة رفعت في الشوارع مطالب بعض منها قد تحققه الورقة الاقتصادية لكن اللائحة طويلة وفي صدارتها الرغبة في التغيير مذا بعد سؤال يتردد على لسان اللبنانيين ذلك أن القناعة بالقدرة على التغيير ترسخت لدى المتظاهرين فهل يكتفي هؤلاء لما تحقق حتى الآن ام إنها استراحة قبل جولة جديدة من الحراك بشرى عبد الصمد الجزيرة بيروت