ترامب ينتقد حزب العمال الكردستاني ويشبههم بتنظيم الدولة الإسلامية

17/10/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] يتمسك ترامب مرة أخرى بدفاعه المستميت عن قرار الانسحاب من سوريا هذه المرة تنتقد القوات الكردية لاسيما حزب العمال الكردستاني مشبها إياه بتنظيم الدولة واتهمت ترامب في مؤتمر صحفي مع نظيره الإيطالي سيرجيو ماتاريلا في البيت الأبيض المقاتلين الأكراد بتعمل تهريب عدد من سجناء تنظيم الدولة لإحراج إدارته بالرغم من أنه طلب من القادة الأكراد عدم القيام بذلك إنكأ الأكراد ليسوا ملائكة ألقي نظرة على حزب العمال الكردستاني سترى أن تنظيم الدولة يحترمه لأن ذلك الحزب أكثر تشددا من تنظيم الدولة أنفقنا أموالا طائلة على الأكراد وكان الأمر رائعا فقد حاربوا إلى جانبنا ولعلمك نحن ما احتجز عناصر تنظيم الدولة فيما أطلق أشخاص سراح بعضهم من أجل إحراجنا لم يكن ترام يعلم قبل هذه التصريحات أن مجلس النواب الأميركي سيوجه له صفعة سياسية بتمريره تشريعا بأغلبية كاسحة يدين قراره بسحب القوات من سوريا وقد أشارت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوزي إلى أن هذا القرار تسبب في حالة هستيريا للرئيس الأميركي بينما كان يجتمع مع قادة الديمقراطيين والجمهوريين في البيت الأبيض أكثر من ثلثي الجمهوريين صوتوا لصالح مشروع قرار التنديد بما فعله الرئيس وأعتقد أن ذلك التصويت صدمه وأغضبه ولذلك لم نستطع البقاء في الاجتماع لأن ترمب لم يكن يعي الحقيقة من جانبه أشار مايكل ماكفول النائب الجمهوري البارز في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب إلى أنه تلقى تأكيدات من البيت الأبيض بأن الانسحاب من سوريا لن يكون كليا تلقيت هذا التأكيد اليوم بأننا لن ننسحب بالكامل من سوريا سيكون لدينا قوة متبقية قوة خاصة لحماية الوطن أولا وقبل كل شيء وتأتي هذه التطورات في وقت يتأهب مجلس الشيوخ لطرح التشريع يتيح فرض عقوبات مشددة ضد تركيا على خلفية عمليتها العسكرية في شمال سوريا بركان من الغضب والتوتر في العاصمة الأميركية بعد قرار البيت الأبيض بالانسحاب من سوريا تسعى إدارة ترامب لإطفاء بعض من ذلك الدخان مع بدء نائب الرئيس ماكتان بزيارة إلى أنقرة في مهمة ستكون صعبة لإقناع الجانب التركي بوقف العملية العسكرية والانخراط في حل سياسي الأحمد الجزيرة واشنطن