استمرار إضراب المعلمين بالأردن للأسبوع الرابع وسط تهديد حكومي بالعقاب

01/10/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] كان يوما متوترا لم يشهد استئناف الدراسة بالبلاد على نحو كامل جاء بعض الطلبة بعد أن طلبت الحكومة ذلك من أهاليهم وقفوا في أبواب المدارس لكنهم لم يدخلوا قاعات الدرس ثم عادوا أدراجهم إلى قارعة الطريق تحدثت الحكومة في بيانات لها بأن الدراسة انتظمت بشكل جزئي وكلي لنحو 71 ألف طالب يشكلون أقل من 5% من إجمالي الطلاب وعددهم مليون ونصف المليون طالب توعدت الحكومة المعلمين اليوم كما في الأيام السابقة بالخصومات المالية وما هو أبعد من ذلك سنحاسب وفق القانون والقضاء اي كان من تجاوز القانون في ممارساتهم نقابة المعلمين شككت في بيانات الحكومة وأرقامها بشأن انتظام الدراسة واعتبرتها وهمية وجددت القول بأن المعلمين التزموا بالإضراب لليوم الثامن عشر قبيل الظهيرة خلت المدارس ومن الطلاب والمعلمين ولم تحقق الحكومة مرادها لم تتمكن الحكومة من استئناف العملية التدريسية كما أرادت اليوم والتزم المعلمون بالإضراب وفقا لتأكيدات نقابتهم أزمة متدحرجة بانتظار حسم لم يأت بعد في الأثناء حظي نائب نقيب المعلمين الأردنيين باستقبال كبير جنوب العاصمة والتف حوله مئات المعلمين من مادبا وذيبان أكد استمرار الإضراب حتى تعتذر الحكومة وتعترف بعلاوة 50% وحذر مما سماها ضغوطا حكومية على المعلمات ومديرات المدارس لغة الرجل انطوت على عبارات تبحث عن عدالة اجتماعية غابت عن المعلمين من وجهة نظره يقول المعلمون هنا أن شيطنتهم والتقليل من شأنهم ومعاقبتهم ماليا وملاحقتهم قضائيا وغير ذلك من أدوات استخدمت لإنهاء إضرابهم لن تجدي نفعا ينتظرون فقط اعترافا بحقوقهم حسن الشوبكي الجزيرة مادبا