ماي تطلب الدعم للخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق

31/01/2019
عادت رئيسة الوزراء البريطانية إلى مجلس العموم مرة أخرى وهي مصرة على إتمام مهمتها بسحب عضوية بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لاسيما بعد تصويت البرلمان بشأن التعديلات المهمة لخطتها البديلة الأغلبية في هذا المجلس صوتت للالتزام بضمان عدم وجود حدود صلبة بين أيرلندا الشمالية وجمهورية أيرلندا والانسحاب باتفاق وتحديد ما يمكن القيام به من تعديلات لشبكة الأمان لضمان موافقة البرلمان وهذا ما سأعود به إلى الاتحاد الأوروبي لم تخلو جلسة اليوم من حماسة بعض النواب الذين يعتقدون أنهم تمكنوا من تقييد يد الحكومة بعد تصويت ولو غير ملزم ضد الانسحاب من دون أي اتفاق لكن زعيم حزب العمال المعارض الذي قبلت دعوة ماي للتشاور يطالبها بالتخلي عن خطوطها الحمر وذلك لضمان خطة من شأنها توحيد البلاد المنقسمة بشأن البريكسيت الدفع باتجاه خطة حزب العمال البديلة التي يمكن أن تحظى بموافقة أغلبية هذا المجلس تتعلق بحماية الوظائف ومستوى معيشة الأفراد في البلاد ومما لا شك فيه أن ما تمكنت من لم شمل أعضاء حزبها المنقسمين بشأن البروكسي لكن يبقى معرفة ما إذا كانت قادرة على إقناع الأوروبيين بإعادة التفاوض بشأن ترتيبات الحدود المثيرة للجدل من حرب اللؤلؤ الجزيرة لندن