روبوتات تقدم الطعام وتتكلم وتغني لزبائن المقهى

30/01/2019
يمكنه القيام بأي شيء يفعله نادل عادي في هذا المقهى يقدم الطعام والشراب ويتكلم مع الزبائن يخبرني ويرقص من أجل متعة الأطفال وبهجة بودابست كافيه مقهى تشرف عليه شركة رائدة لتكنولوجيا المعلومات في العاصمة المجرية قدم نفسه بحلة جديدة للزوار مستخدما طاقم موظفين من الرجال الآليين كذلك يمكن لموظف لاستقبال علي هذا أن يتفاهم مع الفضوليين كيف حالك أنا دائما بخير يتبع الروبوت مسارات ثابتة لتقديم طلبات الطعام والشراب للعملاء الذين يطلب منهم الابتعاد عن تلك المسالك وعلى الرغم من المخاوف من أن المكننة الحديثة سوف تسلب العمالة من البشر فإن بودابست كافي لم يستغن عن خدمات أي من الموظفين لم نره خدمات أي موظفين بل على العكس وظفنا متخصصين في تكنولوجيا المعلومات لضمان الحفاظ على الروبوتات بحالة جيدة على مدار ساعات الخدمة يقول القائمون على هذا المقهى إن الهدف من المشروع هو تعريف الجمهور على الثورة في تكنولوجيا المعلومات والذكاء الاصطناعي يبقى أن نشير إلى أن الشركة المطورة لهذه العقوبات ما تزال منكبة على تحسين أداء هذه الآلات كي تتمكن من سماع طلبات الزبائن في بيئة صاخبة بالموسيقى