المهدي يطلق مبادرة "ميثاق الخلاص" لتكوين حكومة انتقالية بالسودان

26/01/2019
من على منبر الجمعة اختار زعيم حزب الأمة القومي المعارض الإعلان عن مبادرة سياسية تهدف إلى رحيل النظام أطلق عليها اسم ميثاق الخلاص والحرية والمواطنة تستند على منهج سلمي ديمقراطي على حد وصفه وتعتمد أسلوب الضغط السياسي والشعبي بعد التوقيع على الميثاق سوف ينتدب مائة شخص يمثلون المجتمع المدني بكل مكوناته لتقديم هذا المطلب عبر المجلس الوطني يعقب ذلك تسير مواكب تشارك فيها إضافة للشباب الثائر رموز المجتمع وقادت بتكويناته السياسية والمدنية لتقديم المطالب الشعبية في العاصمة والولايات وفي سفارات السودان في الخارج حاشدة وصامدة ترفع شعارات ميثاق الخلاص والحرية والمواطنة الجمعة وصلاتها شهدت منطقة وودنوباوي بأم درمان مظاهرات تدعو إلى إسقاط النظام وأخرى مماثلة لها في حي الصحافة بالخرطوم مشاهد يرى الحزب الحاكم أنها لن تكون طريقا للتغيير بل ويرى أن مبادرة المهدي هي بمثابة استغلال للمظاهرات وحرفها عن مسارها الذي انطلقت منه نحن مع مطالب الشعب في التظاهر من أجل الأزمة الاقتصادية ولكن الأجندات السياسية أمر غير حميد ونحن نقول على القوى السياسية أن تكون مستعدة لانتخابات 2020 ذلك هو المعيار الأساسي هو المقياس الذي يمكن من خلاله أن تدرك القوى السياسية إلى أي مدى هي مقبولة للشعب السوداني وللشارع السياسي لا يبدو الطريق ممهدا لحوار حتى الآن لحل الأزمة الراهنة التي يمر بها السودان أزمة تعقدت أطرافها وبدا كل طرف منها متشبثا بموقفه وماضيا فيما اختاره كحل ومشينة لبلوغ غاياته محمد الطيب الجزيرة الخرطوم