بوتين وأردوغان يتفقان على التنسيق بشأن الوضع بسوريا

24/01/2019
بوادر تفاهم روسي تركي جديد في سوريا ظهر في ختام اللقاء بين فلاديمير بوتين ورجب طيب أردوغان في موسكو مباحثات استمرت ثلاث ساعات وأظهرت ملامح اتفاق بشأن آليات إنشاء منطقة آمنة في شمال سوريا تشكل على ما يبدو اتفاقية أظن الموقعة بين دمشق وأنقرة عام أرضية لها نحترم المصالح الأمنية لأصدقائنا الأتراك هناك اتفاقية بين سوريا وتركيا عام ثمانية يجري فيها الحديث بالمناسبة عن مكافحة الإرهاب وتؤمن حماية الحدود الجنوبية لتركيا ليست لدينا خلافات مع روسيا بهذا الخصوص لأن هذه المناطق سيتم تطهيرها من العناصر الإرهابية المناطق التي تشكل تهديدا لنا لها أهمية خاصة وعلينا اتخاذ تدابير مناسبة بشأنها تراجع نقاط الخلاف بين موسكو وأنقرة يرى مراقبون أن موعد البدء في إنشاء منطقة آمنة أصبح يتوقف على الجدول الزمني للانسحاب الأميركي من شمال سوريا علاوة على إيجاد صيغة لملف الأكراد في إطار حفظ السيادة السورية التي يشدد عليها عملية الانسحاب الأميركي تبقى غير واضحة وأرى أنها لن تتم بسرعة روسيا تأخذ بعين الاعتبار موضوع الأكراد بغض النظر عما يهدد أمن تركيا وواشنطن قد تعرقل سحب قواتها يفرض الانسحاب الأميركي الوشيك من سوريا حسب كثيرين على الدول الراعية لمسار أستنى روسيا وتركيا وإيران إعادة توزيع الأدوار والنفوذ وفق اتفاق يراعي مصالحه وحساباته كل طرف الاتفاق على عقد قمة وشيكة بين قادة الدول الضامنة لمسار أستنى في روسيا سيدفع كذلك وفق مراقبين في اتجاه إعادة إحياء العملية السياسية في سوريا وتشكيل لجنة الدستور بالتوازي مع حل الملفات الأمنية وفي مقدمتها الاتفاق بشأن مصير إدلب ومن درغام الجزيرة موسكو