جيبوتي تتجه للطاقة الشمسية في توليد الكهرباء

23/01/2019
هذه عسايلة واحدة من عشرات القرى الجيبوتية التي تفتقر لشبكة إمدادات كهربائية إذ يعتمد أهلها على ألواح الطاقة الشمسية وهو ما فتح لهم آفاقا جديدة وساهم في استفادتهم من الخدمات الأساسية من أبرزها التعليم ف فمدرسة محو الأمية هذه مثلا لم يكن لها أن تفتح أبوابها للطلاب لولا الكهرباء بفضل الطاقة الشمسية بإمكاننا الآن أن نتعلم حيث وفرت الكهرباء أشياء كثيرة وساهمت في تحسين مستوى معيشة الأهالي في هذه القرية فلسنا الآن مضطرين للذهاب إلى المدينة لقضاء حاجاتنا وبسبب ارتفاع كلفة توصيل الكهرباء واقتصار شبكته على العاصمة وضواحيها تصنف تعرفته من بين الأسعار الأعلى إفريقيا فيما تقتصر التوليد لشركة الكهرباء على ميجاوات لذا تستورد جيبوتي معظم كهربائها من إثيوبيا مقابل دولارا لكل كيلووات في الساعة بيد أن هذه الطاقة تتعرض لقطاعات خصوصا خلال موسم الجفاف إنتاج الكهرباء يشكل عبئا ثقيلا على اقتصاد البلاد خاصة منتجة عبر مولدات كهربائية وتمثل عشرين بالمائة من مصادر الطاقة وتعمل بالديزل وبالتالي كلما ارتفع سعر النفط ترتفع تعرفة الكهرباء لإيجاد حلول جذرية لأزمة الكهرباء جيبوتي وجهها نحو مشاريع الطاقة المتجددة تطرق باب وتبحث في كل مصر متطلعة لأن تكون أول دولة إفريقية تعتمد بشكل كامل على إمدادات الطاقة البديلة وتعمل الحكومة منذ سنوات على تدشين مشاريع طموحة بتوليد الكهرباء من باطن الأرض سيما وأن جيبوتي تقع في منطقة الصدع الإفريقي الناشط الذي يضم قدرات هائلة لتوليد الطاقة الحرارية ويعد مصدرا رخيصا ونظيفا ومنتظما للطاقة وهو من شأنه أن يوفر كامل احتياجات جيبوتي من الطاقة الكهربائية الجزيرة