الهجوم الإلكتروني.. الخطر السيبراني الأكثر تهديدا للدول

22/01/2019
اختراق معلوماتي عن بعد للإضرار بنظام عمل منشآت حيوية وإستراتيجية سرقة بيانات حساسة من مؤسسات صناعية أو التجسس على جيش دولة أجنبية أو الاستيلاء على أسرارها هذه الأحداث أصبحت شبه يومية منذ أن تحول الإنترنت إلى سلاح خطير للتجسس والدعاية والتلاعب والأمثلة على ذلك كثيرة فقد يشير البعض الثورة الرقمية لنشر تسريح مزور لأمير قطر بهدف تبرير فرض حصار على بلاده وخلال الاستفتاء على البركسات في بريطانيا مكنت الحملات الدعائية المنظمة عبر وسائل التواصل الاجتماعي من ترجيح كفة معسكر الخروج من الاتحاد الأوروبي أصبح الفضاء الالكتروني أرضية خصبة للتجسس وللجرائم الإلكترونية ويبدو أن على الدول أن تتعود على التعايش مع هذا الخطر السيبراني لمدة أطول وبجميع أشكاله وشعارها في ذلك الوقاية والمقاومة أكثر من عشرة آلاف مشارك جاؤوا من ثمانين بلدا لحضور هذا المنتدى الدولي للأمن المعلوماتي رقم يدل على أن الموضوع أصبح الشغل الشاغل لتلك البلدان الناس المعلوماتي مهم لعالمنا الذي يزداد تشابكا والمخاطر لا يمكن تفاديها نتجه إلى التعرض لمزيد من الاعتداءات اللاتينيات السيئة في عالم ساهم الحاسوب والهواتف والتجهيزات الإلكترونية في تشابكه يحاول المشاركون في هذا المنتدى رفع أحد أكبر التحديات وهو كيف يمكن وقاية المؤسسات الاقتصادية والسياسية من مخاطر الهجمات الإلكترونية التي لم تعد عملا ينفذه أشخاص معزولون بل ربما تقف وراءه دول الخوف من التصعيد في الهجمات سيتحول إلى نزاعات تضر بالجميع ولذا فإن من مصلحة الدول العودة بجدية لطاولة الحوار فالآن يجب وضع ضوابط وسلوكيات أخلاقية وهذا الأمر معقد لاختلافها بشأن القيم لكن كلما أسرعنا بالتفاهم تمكن من تجنب الكوارث خلال هذا المنتدى اتفق المشاركون على أن الفضاء الرقمي لا يزال وسيظل دائما أكثر خطرا والهجمات الإلكترونية أكثر عددا وانعكاساتها ضررها أكبر نور الدين بوزيان الجزيرة مدينة ليل شمالي فرنسا