الأحزاب الكردستانية تفشل في تشكيل هيئة رئاسية للبرلمان

19/01/2019
هم صوتوا لتشكيل للقوى السياسية الحاكمة في كردستان التي لا تتغير إلا قليلا وهم أول من يخسرون بسبب مواقف هذه القوى التي غالبا ما تأتي في صالح هؤلاء المواطنون الذين صوتوا في الثلاثين من أيلول سبتمبر من العام الماضي وها هم لسنة جديدة ولا حكومة تشكلت من تلك الانتخابات حتى الآن يعانون من مشاكل شتى ينتظر تشكيل الحكومة الجديدة لعل وعسى تتحقق بعض الوعود والإصلاحات كل المجالات تأثرت بتشكيل الحكومة الأسواق والعقارات نحن نطالب بالإسراع بتشكيل الحكومة الأحزاب التي ستشكل الحكومة القادمة حتى الآن هي الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني وحركة التغيير التي تملك مجتمعة ثلاثة أرباع مقاعد برلمان كردستان التي تبلغ 111 لكنها لم تتفق فيما بينها على توزيع الوزارات والمناصب رغم مرور خمسة أشهر على هذه الانتخابات أنا أتصور بأن أحد المشاكل التي كانت سابقا تعرقل عملية تشكيل الحكومة بشكل سريع كان يتعلق بموضوع كركوك وهناك تقاطع نتمنى من الأخوة من الحزب الديمقراطي أن يعودوا إلى مجلس محافظة كركوك الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يملك 45 مقعدا لوحده يرفضوا جمع ملفات بغداد وكركوك وأربيل كما يريده الاتحاد الزمن تقسيم السلطة الوزارية في إقليم كردستان على غرار 50 خمسين كما جاء في الحكومات السابقة المنصرمة انتهى وبين رغبتي الحزبين الرئيسيين الاتحاد الديمقراطي تبقى رغبة المواطنين الذي ينتظر اتفاق الحزبين بفارغ الصبر خمسة أشهر ومفاوضات تشكيل الحكومة تراوح مكانها والمواطنون في انتظار تنفيذ الأحزاب الفائزة لوعودها تلك الأحزاب التي يرى مراقبون أنها تقدم مكاسبها في التشكيل الحكومي على مصالح المواطنين أحمد الزاويتي الجزيرة أربيل