استمرار المظاهرات المطالبة برحيل البشير

17/01/2019
بذات المطالب والهتافات الداعية لرحيل الحكومة وتنحي الرئيس البشير تجددت المظاهرات مرة أخرى في العاصمة السودانية الخرطوم وقد جاب المتظاهرون مناطق عد غير أن محاولات الأجهزة الأمنية لتفريق المتظاهرين بالقوة هي الأخرى ما تزال تتسيد المشهد حيث أطلقت السلطات قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة قامت بضرب واعتقال عدد من المتظاهرين كما سمع دوي إطلاق النار في بعض المناطق التي خرجت فيها مظاهرات وأكدت مصادر طبية وقوع عدد من الإصابات انسام الطالبة الجامعية ذات التسعة عشر عاما إحدى من شارك فيه في مظاهرة الخرطوم للمطالبة برحيل الحكومة تقول إنهم مستمرون حتى تحقيق مطالبهم في العيش الكريم وقد شملت المظاهرات مناطق ومدن أخرى بالبلاد أبرزها القضارف شرقها والبيض في شمال كردفان والدويم في النيل الأبيض جزء من الموكب الذي أطلق عليه السابع عشر من يناير وفيه تمسك المتظاهرون بسلمية حراكهم وبمطالبهم أما حزب المؤتمر الوطني الحاكم والمتمسك بالانتخابات طريقا وحيدا للسلطة فدعا إلى ما سماه تفعيل الروح الإيجابية وعدم الالتفات إلى ما وصفها بالدعوات التي تضر بالأمن والاستقرار معلنا عزمه إدارة حوار مع الشباب بغية الاقتراب منهم ومن همومهم وهو حوار لم تتضح ملامحه الكاملة بعد وتجاوزت هذه المظاهرات الشعبية أسبوعها الرابع وارتفاع سقف مطالبها متخطيا للمطالب الاقتصادية للدعوة برحيل النظام ما احدث خلط في الأوراق السياسية ومزيدا من التباعد بين أحزاب الحكومة والمعارضة أحمد الرهيد الجزيرة الخرطوم