صفقة جنرال داينمكس بالرياض تهدد مصير آلاف العمال بكندا

16/01/2019
شركة جنرال داينامكس بفترة غير عادية هنا في مدينة لندن بمقاطعة أونتاريو تصنع الشركة مدرعات عسكرية للسعودية بموجب عقد قيمته 13 مليار دولار أميركي وقع عام 2014 وبعد مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول تصاعدت الدعوات المطالبة بفسخ العقد رفضت الشركة الحديث ولا تسمح بالتصوير أيضا فالموضوع حساس وقيمة العقدي كبيرة وتعني خسارته فقدان كثير من الوظائف هناك تخوف حقيقي لأن تأثير إنهاء العقد سيكون كبيرا جدا سيؤثر على 1800 موظف في شركة جنرال دايناميكس وهناك متمردا للشركة في هذه المنطقة وأكثر من خمسمائة في عموم كندا وهذا يعادل نحو 13ألف وظيفة من هذا العقد لذلك لا نريد أن نخسره وكان رئيس الوزراء الكندي ستيفن ترودو أعلن أن بلاده تبحث عن طرق لإلغاء الصفقة لكنه سرعان ما تراجع وقال إن فسخ العقد سيكلف كندا كثيرا لم ترغب نقابة العمال في الحديث عن الموضوع لكن يبدو أن الجميع في حالة ترقب فثمة خوف من المجهول الجميع يشعر بقلق وعندما يأتون للسوق لا يريدون شراء الكثير لأنهم لا يعلمون ماذا سيحدث غدا تباهي شركة جنرال داينامكس بطائراتها ومدرعاته صناعاتها العسكرية أسلحتها ودباباتها تستخدمها القوات الكندية والأميركية ودول كثيرة وفي خطوة غير مسبوقة حذرت شركة جنرال دايناميكس مؤخرا الحكومة الكندية من أن إلغاء صفقة السلاح مع السعودية سيكلف كندا تعويضات للشركة تقدر بمليارات الدولارات وحذرتها من أن إنهاء العقد سيؤثر سلبا على العاملين وعلى قطاع الدفاع بشكل عام عمر آل صالح أو الجزيرة مدينة لندن مقاطعة أونتاريو