عـاجـل: بشار الأسد لوسائل إعلام روسية: موسكو ستقدم شكوى إلى مجلس الأمن بشأن سرقة الولايات المتحدة للنفط السوري

رغم تراجعه عنها.. استياء بتركيا من تهديدات ترامب

15/01/2019
نعم كانت محادثة هاتفية إيجابية لكن تغريده ترامب أحزنتنا حقا أنا ورفاقي جملة أردوغان هذه قد تلخص ما آل إليه حال العلاقة بين أنقرة وواشنطن بل وربما حال السياسة الدولية في ظل التقلبات السريعة في مواقف ترامب رئيس أقوى دولة في العالم في محادثة هاتفية تخمد شرارة أزمة كادت أن تشتعل بين حليفين مفترضين إثر تغريدة هدد فيها ترامب بتدمير تركيا اقتصاديا إذا تعرضت إلى من وصفهم بحلفائه الأكراد وبالرغم من تأكيد ترامب أنه لم يتراجع حتى الآن عن قرار سحب قواته من شمال سوريا فإن الحديث اليوم تحول إلى فكرة إنشاء منطقة عازلة بعرض ثلاثين كيلومترا يقول الأتراك إنهم يرحبون بها فهم من اقترحها قبل سنوات وجاهزون لتنفيذها بشروط المنطقة الآمنة يمكن تأسيسها إذا قدمت لنا دول التحالف وعلى رأسها الولايات المتحدة الدعم اللوجستية والمادية اللازم وبشرط تأسيسها لحماية الناس في تلك المنطقة ولا توجد أي خطوة حقيقية في هذا الموضوع يمكن دراسة وتقييم كل شيء في حال اتخذ قرار بذلك تهديدات ترامب خلفت حالة غضب داخل البرلمان التركي لدى حلفاء أردوغان ومعارضيه على حد سواء يبدو أن الرئيس الأميركي إما أنه نسي أن تركيا وشعبها لا يخضعون للتهديدات ولا يصمتون عن الظلم أو أنه فقد ذاكرته والتغريدة التي شاركها مليئة بالعداوة بالرغم من عدم وضوح الرؤية بخصوص المنطقة العازلة هو عدم وجود توافق دولي بشأنها حتى الآن فإن أنقرة تؤكد على ضرورة أن تكون هذه المنطقة خالية من المنظمات الإرهابية وتؤمن الحدود التركية ويؤمنوا بها المدنيون على أرواحهم وممتلكاتهم فتركيا التي لم تتوقف عن إرسال تعزيزات عسكرية إلى الحدود مع سوريا استعدادا لعملية عسكرية مفترضة شرق الفرات تريد أن تكون لها السيطرة على المنطقة العازلة بالتعاون مع السكان المحليين دون أي وجود للنظام السوري أو حزب العمال الكردستاني أو تنظيم الدولة وان تديرها مجالس محلية عامر لافي الجزيرة اسطنبول