كتائب القسام تكشف نتائج تحقيقها بشأن تسلل الوحدة الإسرائيلية

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

كتائب القسام تكشف نتائج تحقيقها بشأن تسلل الوحدة الإسرائيلية

12/01/2019
هي إذن جزء من مشاهد تعزز بعد ما حصلت عليه كتائب القسام من معلومات عن القوة الإسرائيلية الخاصة التي تسللت إلى منطقة عبسان في خان يونس جنوبي القطاع قبل نحو شهرين ويجب على العدو وأجهزته الأمنية أن تقلق كثيرا كون الكنز المعلوماتي الذي حصلنا عليه سيعطينا ميزة إستراتيجية على صعيد صراع العقول مع الاحتلال الصهيوني وبما أن الحديث يدور عن حرب عقول وعلى العقول حرصت كتائب القسام على أن يقدم هذا المؤتمر رواية عن مكان وتوقيت تسلل هذه الوحدة وعدد أفرادها وطبيعة عملهم وتحركاتهم أسمائهم وصورهم والأجهزة التي كانت بحوزتهم والسيارات التي استخدموها ومع أن المؤتمر كان مليئا بالرسائل والتهديدات للأمن الإسرائيلي فقد شدد الناطق باسم كتائب القسام على إفشال المقاومة عملية كانت تستهدف زرع أجهزة تجسس للسيطرة على شبكة اتصالات المقاومة وهو ما من شأنه استعادة ثقة الفلسطينيين في القدرات الأمنية للمقاومة الفلسطينية نبشر شعبنا أننا قد سيطرنا على أجهزة تقنية ومعدات تحتوي على أسرار كبيرة ظن العدو أنها قد تبخرت باستهدافه لمركبات ومعدات القوة وإذا كان مثل هذه العمليات لا يتم إلا بتعاون من عملاء محليين فقد أبقى الناطق باسم الكتائب باب التوبة مفتوحا أمام هؤلاء بل حثهم على استدراج قوات أخرى مقابل حصولهم على عفو وجائزة مالية كبيرة مرحلة جديدة في حرب العقول يعلن فيها تعلن فيها كتائب القسام وتعلن فيها المقاومة بأن ثقة المقاومة بنفسها أصبحت أكبر بكثير من الاحتلال بنفسه ورغم أهمية النتائج الأمنية التي أعلنتها كتائب القسام فإن السؤال الذي تبقى الإجابة عليه معلقة هو ما مدى تأثير هذه النتائج على المخططات الأمنية الإسرائيلية مستقبلا وائل الدحدوح الجزيرة غزة