بذكر يومها المئة.. هل ستظل قضية خاشقجي تراوح مكانها؟

10/01/2019
ثوب أبيض الوصف التقليدي المكرور للثلج حين يغمر المدن فما لون الأحلام المغتالة حلمت امرأة في هذه المدينة بثوب أبيض فاغتالوه وكان لرجل حلم لبلاده فأرق قدمه في إسطنبول قبل مائة يوم راح خريف وجاء الشتاء وأثاروا أقدامه راسخة في مروره الأخير هل حمل جمال خاشقجي في جيبه قلما على عادة الصحفيين لم يظهر بعدها ولم تظهر جثته بل خرجت صور لأشخاص يتراكضون كما الأشباح بحقائبه قيل إن قطع جسده كانت فيها وحده القلم كبر على المنشار حتى صار رمزا لحرية الصحافة المطبوعة وصار المنشار اختزالا لعقلية أفزعت العالم هذه القنصلية التي تحولت إلى مسلخ هنا قتل جمال خاشقجي وصار قتله عنوانا فلتأخذ الأماكن أسماءها وليكن شارع جمال خاشقجي تطلب منظمة العفو الدولية تضع لافتة في اليوم المائة وتطالب بتحقيق دولي في الجريمة لأن التحقيقات والمحاكمات السعودية وفق تعبير المنظمة صورية غير نزيهة غير عادلة غير موثوقة مائة يوم وقعت فيها أحداث كثيرة انكشفت الجريمة عكس ما أراد مرتكبوها تخبطت خلالها الحكومة السعودية والمسؤولون وعلى رأسهم ولي العهد من تجاهل بنكران باعتراف فاعتراف فتجاهل مائة يوم وتلطخت فيها سمعة المملكة وحجب المبنى الأصفر الباهت مؤتمرات البهرجة ودور السينما المفتوحة على عجل ووجوه الممثلين والمغنين تلوح خلفها وجوه المحبوسين المحبوسات والمعذبين والمعلبات وقبلهم واجهوا جمال لم يلتق آدم فرد بدولته مثلما فعل يزاحم من غيابه أعلى مواقع القرار والسلطة إن كانوا لا يعلمون فتلك مصيبة وإن كانوا يعلمون فالمصيبة أعظم ما أبرز ما قاله الكونغرس الأميركي حين قرر بالإجماع أن ولي العهد السعودي هو المسؤول عن قتل خاشقجي وفي المائة تذكره مشرعون أميركيون فوقفوا وقفة تقول لم ننسى ولم تمر في المملكة التي وصل حالها أن تطالب وفود غربية رسمية بزيارة معتقلاتها والوقوف على حقيقة تعرضهن للتعذيب والتحرش يقال إن محاكمة تجري للمتهمين لقتل جمال تصدر أخبار عن محكمة لا أحد يعرف أين هي ومتى تلتئم ومن تحاكم ومن يحاكم أين سعود القحطاني وعين الآخرين ومن الخمسة الذين طلبت لهم عقوبة الإعدام في الجريمة مما دفع تركيا إلى تأكيد أنها ستحاكم المتهمين حتى لو لم يسلموا إليها وأنها مصرة أن تعرف من أمر بالقتل لا جواب سوى الصمت والمخاوف تزداد من قتل خمسة سريعا تفجر فيقتل المتهم والشاهد بعض الضحية مائة يوم الوقت يقاوم صخبا يدفع الراحلين في العادة إلى زوايا النسيان ليس كلهم البعض يرحل ليبقى