الخارجية الأميركية تعطل مشاريع كبيرة لتحلية المياه بفلسطين

10/01/2019
قبل أربعة أشهر كان سكان شمال قطاع غزة على موعد مع إطلاق الوكالة الأميركية للتنمية الدولية يؤكد مشروعين كبيرين لتحلية المياه لكن الخارجية الأميركية كان لها موقف مغاير من تنفيذهما فقد طالبت بوقف جميع المشاريع القائمة حاليا وتسريح مئات الموظفين الفلسطينيين وإغلاق فرعها في فلسطين مع بدء العام الجاري الشاب محمد أبو عرام واحد من المتضررين من القرار الأميركي إذ فقد وظيفته مع توقف العمل في المشروع التابع لوكالة في مدينة الخليل ويعتبر الفلسطينيون ومؤسساتهم المحلية وقف هذه المشاريع التي تتسبب حفرياتها وأعمالها في عرقلة حياتهم اليومية منذ أشهر يعتبرونه خرقا واضحا للأعراف الإنسانية هذا القرار بوقف مشاريع أكبر وكالة دولية استثمرت في قطاعات متعددة أكثر من مليار ونصف مليار دولار منذ قيام السلطة الفلسطينية يأتي متماشيا مع سياسة إدارة ترمب وقف دعم الفلسطينيين بدءا من إلغاء تحويل 250 مليون دولار إلى وكالة الغوث الدولية الأونروا بهدف إجبار السلطة الفلسطينية على العودة إلى المفاوضات مع إسرائيل أمام ما يعرف بصفقة القرن يصر الفلسطينيون على رفضهم مقايضة التراب الوطني بملايين الدولارات الأميركية ويرون أن الضغوط الأميركية والإسرائيلية فستتفاقم الأوضاع الاقتصادية والإنسانية وهو ما ينعكس على الواقع الأمني في الأراضي الفلسطينية سمير أبو شمالة الجزيرة الخليل