عـاجـل: وزير الدفاع التركي: نواصل العمل لبدء دوريات مشتركة مع الجنود الأميركيين بالمنطقة الآمنة شمالي سوريا قريبا

غريفيث: الحوثيون كانت لديهم رغبة بالمشاركة بمحادثات جنيف

08/09/2018
قضي الأمر وأقر المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن بالفشل في عقد مشاورات جنيف بين الحكومة والحوثيين استلزم الأمر ثلاثة أيام للإعلان رسميا عن هذه النتيجة لم تستطع الأمم المتحدة تذليل العقبات التي حالت دون وصول الوفد الحوثي إلى جنيف رغم تحمس الجماعة لذلك وفق ما أكد مارتن غريفيث لم يقدم المبعوث الأممي أي أفق على انعقاد جولة أخرى قريبا ويبدو أن المرحلة ستعود إلى مربع التشاور طويل المدى مع الطرفين الحكومي والحوثي على وقع استمرار العمليات العسكرية من المهم الإشارة إلى أن أنصار الله أرادوا أن يكونوا هنا وكانت هناك خيبة أمل لأنهم لم يأتوا عقدنا مناقشات مكثفة مع ممثليهم في صنعاء ومسقط الأسبوع الماضي وهم حريصون على السير في هذه العملية أراد الحوثيون المشاركة لكن غيابهم يعود وفق ما كرروا إلى غياب ضمانة من التحالف العربي بعودتهم إلى صنعاء بعد الانتهاء من محادثات جنيف حديث عن جدية الحوثيين في المشاركة أثار حفيظة رئيس وفد التفاوض الحكومي الذي لم يتأخر في التلميح إلى اتباع غرف لغتين مختلفتين في التفاوض إن تصريحات المبعوث الخاص التي أدلى بها للتو كانت مع الأسف تعمل على ترضية الجانب الانقلابي والتماس الأعذار له فيما كانت تصريحاته وتصريحات السيد مارتن ديمبسي معنا ومع بقية الشركاء تعبر عن عدم الرضا لهذا السلوك غير المبرر في الأيام المقبلة قد يعود غريفيث إلى صنعاء ومسقط لكن من أجل ماذا فالجولة الضائعة في جنيف لم يكن اليمنيون يعلقون آمالا كبيرة على إنهاء الأزمة الإنسانية والعمليات العسكرية لكن التعويل على الأقل في التوصل إلى تدابير بخصوص المعتقلين والقضايا الإنسانية تبخرت هذه الفرصة مترافقة مع تصعيد عسكري لاسيما في الحديدة بما يوحي بأن قرار تفعيل مسار الحل السياسي للأزمة اليمنية لم يتخذ بعد