ارتفاع عدد قتلى زلزال جزيرة هوكايدو باليابان

08/09/2018
جزيرة هوكايدو التي نادرا ما تتعرض للزلازل خاصة القوية منها كانت على موعد مع زلزال بلغت شدته ستة فاصلة سبعة بالعشرة على مقياس ريختر وكانت مرة سجلت فيها مثل هذه الشدة في عام في زلزال تسونامي وكارثة محطة فوكوشيما النووية تسبب الزلزال بانقطاع الكهرباء عن ثلاثة ملايين منزل لتغرق كل الجزيرة في الظلام لأول مرة منذ سبعين عاما حيث توقفت جميع محطات توليد الكهرباء عن العمل وتم وقف العمل في المطار الرئيسي في الجزيرة بلدة أكسوم التي كانت فوق مركز الزلزال مباشرة سجلت أكبر عدد من الوفيات والمفقودين حيث تتواصل أعمال الحفر وإزالة الركام عن المنازل التي جرفتها الانهيارات الأرضية معظم سكان البلدة لجأوا إلى بناء ملحق بمقر البلدية بعد أن انقطعت الكهرباء والمياه عن بلدتهم وهم ينتظرون بشغف أي أنباء عن مفقودهم جرف الانهيار الأرضي بيتي وكنت محظوظة أنا وعائلتي بخروجنا قبل انهيار بدقائق لكن سكان المنزل المجاور لنا بقوا عالقين تحت الركام لم تتعرض بلدتنا لأي زلزال بهذا الحجم تاريخيا تنبهنا السلطات الآن إلى احتمال وقوع زلزال آخر بنفس الشدة خلال الأيام المقبلة ولذلك يشعر الجميع بقلق وخوف كبيرين تمكنت السلطات من إعادة تشغيل المطار واستعادة الكهرباء لمليوني منزل كما أرسلت الحكومة خمسة وعشرين ألف فرد من قوات الدفاع للمساعدة في أعمال البحث كما يشارك الآلاف من رجال الشرطة والإطفاء أيضا في البحث عن نجم في وقت يقترب فيه انتهاء فترة اثنتين وسبعين ساعة التي تعتبر حاسمة في العثور على ناجين تعمل السلطات المحلية في جزيرة هوكايدو على مدار الساعة لاستعادة الكهرباء المقطوعة عن نحو مليون منزل بينما يسابق عمال الإنقاذ الزمن لإخراج العالقين تحت الأنقاض فادي سلامة الجزيرة أقعدوا