هذا الصباح-في بلاد السامبا.. أواني الطبخ آلات موسيقية

06/09/2018
عرفت بلاد السامبا بكثرة مهرجاناتها هو حبها للموسيقى والإيقاع الراقص هل يتقبل البرازيليون موسيقى غير تقليدية انتشرت ظاهرة العزف بدون آلات موسيقية في أنحاء العالم وفي العاصمة ساو باولو تعد فرقة إنبكادوري التي أسست عام 2003 إحدى الطرق التي تعزف الموسيقى على أي شيء نستخدم أدوات مختلفة نستخدم زجاج والعلب البلاستيكية على وجه التحديد نستعملها تجدد الطبول نصنع كثيرا من الطبول لدينا أدوات مصنوعة من الأنابيب البلاستيكية والمعدنية لدينا ملاعق وأوان كلها من المواد القابلة للتدوير حاليا فرقتنا التي تقدم عروضا في عدة أماكن تتكون من ستة موسيقية تتدرب فرقة إيباك دور يوميا وفي يوم الأحد تقدم عروضها في الشارع بمنطقة باوليستا حيث مركز البلدة ونقطة تجمع فنانين وجمهور بمختلف الأعمار وذلك من أجل التعرف على ردود الفعل حول ما يقدمونه من موسيقى كان حدثا مميزا عندما رأيت مجموعة من الشباب يعزفون على الجسم وأدوات مختلفة لم أصدق ذلك سألت عن المجموعة وفيهم ما كنت أشاهد تمارينهم وكان أحدهم غائبا فانضممت إليهم وأنا معهم حتى اليوم المجموعة وبدأت تتلقى دعوات لتقدم نتاجها في مناسبات خيرية كما أن شركات اشترت بعض ألحانها واستخدمتها في مقاطع ترويجية وإعلانات مختلفة