هذا الصباح- مصري كفيف يبدع بصناعة الأواني الفخارية

05/09/2018
لم يمنعه فقد نعمة البصر من فقدان البصيرة أن يبدع في حرفته بين عجن الطين وتشكيله أوان فخارية يطوع كمال بأصابعه عجينة على الدوار في ورشته في محافظة قنا المصرية الشهيرة بصناعة الفخار حرفة متوارثة يتفنن الخزاف المصري أحد ثلاثة أشقاء مكفوفي البصر في إتقانها منذ ما يزيد عن ثلاثين سنة مستمدا حنكته بهذا الفن من مصر القديمة شهرة الخزافين الثلاثة في هذه المحافظة المصرية تعود لاستعمالهم التقنيات التقليدية ورغم إعاقتهم لم تمنعهم ظروف ممارسة هذه الحرفة التي تتطلب اللمسات الفنية ومواهبه وخبرته في تشكيل الأواني والتحف فتعبر عن موروث حضاري يعكس عراقة هذه الحرفة وبين جمال الأوان والمعروضات ومشاكل الحرفيين حكاية أخرى وخزافون يعانون لصعوبات كثيرة أهمها تراجع المداخيل وضيق ذات اليد لترك بصمة خالدة في حرفة تقاوم الاندثار