هذا الصباح-في الموصل الزهور رسالة سلام ومحبة وتسامح

03/09/2018
جمال ألوانها الزاهية وعبيرها الفواح يجعلها عالما متفرد ينطق بجميل المشاعر إنها الزهور التي يلمس عشقها قلوب كثير من محبيها دانيا يونس بائعة الورد العراقية لطالما شغفت ببريق الزهور فقررت افتتاح محل لبيع في مدينة الموصل هو الأول من نوعه الورود بالنسبة لدانيا ليست شكلا جميلا فحسب بل هي رسالة محبة وتسامح بين الناس بائعة الورد في محلها هذا ورود مستوردة من دول عدة أبرزها هولندا وإيران وتركيا وتطمح من خلال عملها إلى تشجيع الفتيات على أن يكون فاعلا في مجتمعاتهم وجدت الفتاة صدم رحبا من أفراد مجتمعها لفكرة إدارتها للمحل وبيعها الورود ويتوافد يوميا إلى محلها عشرات لشراء الورود لمختلف المناسبات