مدارس الأونروا بلبنان.. تعمل حتى آخر دولار

03/09/2018
رغم كل الصعاب تفتتح الأونروا العام الدراسي في لبنان حوالي 37 ألف طالب فلسطيني توجهوا إلى صفوفهم كما درجت العادة منذ 70 عاما لكن هذه المرة في تحد لوقف المساهمة الأميركية بتمويل المنظمة إلا أن ذلك لا يمحو القلق من الآتي والمطلوب مائتان وسبعة عشر مليون دولار لاستمرار فتح المدارس 69 حتى نهاية العام الدراسي لا يقتصر الخوف في لبنان من جراء تقليص تمويل الأونروا على المدارس المهددة بالتوقف في غضون أسابيع بل يشمل الطبابة والتقديمات الاجتماعية الأخرى وهو ما كان له صدى الأكبر في المخيمات الفلسطينية والدوائر الرسمية اللبنانية ففي مخيم برج البراجنة وقفة شعبية لدعوة الأونروا إلى وقف سياسة التكيف مع العجز المالي عبر تقليص الخدمات والضغط باتجاه زيادة التمويل ففي مراكزها جرت معالجة أكثر من مليون حالة مرضية العام الماضي بينما استفاد نحو خمسة وستين ألف شخص من خدماتها الاجتماعية القرار سينتج عنه مشاكل كثيرة وأمام المخاطر المحتملة من عجز الأونروا ودعت الخارجية اللبنانية إلى اجتماع ضم سفراء الدول المانحة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة للبحث في الحلول الممكنة وقد دعا يسيل إلى التحرك على مستوى الجامعة العربية وفي الجمعية العامة للأمم المتحدة إلسي أبي عاصي الجزيرة بيروت