3 ملايين ناخب يتوجهون غدا لانتخاب برلمان كردستان العراق

29/09/2018
تفتح مراكز الاقتراع في إقليم كردستان العراق أبوابها لانتخاب أعضاء برلمان كردستان في دورته الخامسة هذه الدورة التي تأتي عقب دورة متخمة بالخيانة السياسية بسبب الاستفتاء الذي أجري في الإقليم للانفصال عن العراق وجرت نتائجه عقوبات فرضت هذا الإقليم البرلمان القادم عليه أن يرتب البيت الكردي وينقذ الحياة السياسية في كردستان من التخبط الذي يظهر جليا في تنافس الأحزاب الكردية على منصب رئيس جمهورية العراق ثم هناك العلاقة الشائكة مع بغداد والتي يجب على البرلمان القادم أن ينظمها بشكل قانوني محكم ثمانية وعشرون حزبا وتكتلا يتنافسون على 111 مقعدا عبر الحصول على أصوات أكثر من ثلاثة ملايين ناخب سيتوجهون إلى نحو ستة آلاف محطة انتخابية تتوزع في عموم الإقليم الأحزاب المعارضة إذا كانت حركة التغيير أو الجماعة الإسلامية وبقية الأحزاب الأخرى لم تنل نسبة المقاعد التي كانت لديها في السابق والتنافس سوف يكون فيما بينها وستكون الأغلبية للحزب الديمقراطي ويليها الاتحاد الوطني الكردستاني وتقر المادة 117 من الدستور العراقي بإقليم كردستان العراق والسلطات القائمة فيه وعلى هذا الأساس القانوني الدستوري تقوم هذه الانتخابات التي ستأتي بحكومة يقول القائمون على الشأن السياسي في الإقليم إن مهمتها لن تكون سهلة في ظل الأزمة المالية التي يعيشها الإقليم وتعثر علاقته الفيدرالية مع مركز الدولة في بغداد ستظهر هذه الانتخابات أولى ملامح المشهد السياسي في إقليم كردستان العراق للسنوات الأربع القادمة فستكون هناك تحولات ملموسة أم أن الأمر محسوم مسبقا لصالح القائمين أصلا على دفة الحكم في البلاد امير فندي الجزيرة أربيل