هل تغير "أس 300" قواعد اللعبة بسماء سوريا؟

25/09/2018
نقلت صحيفة كوميرسانت عن مصدر عسكري روسي مطلع أن موسكو سترسل إلى سوريا نحو أربع كتائب من منظومة صواريخ أس ثلاثمائة للدفاع الجوي ستغطي هذه المنظومة الصاروخية كما ترون على الخريطة المنشآت الموجودة هنا في الساحل السوري وتراقب الحدود السورية مع إسرائيل وكذلك مع الأردن والعراق ولبنان كما يمكن أن يرتفع عدد هذه الكتائب إلى ست أو ثمان بحسب تطورات الأوضاع وما تقتضيه الحاجة لكن مركز القيادة في الدفاع الجوي السوري ستجهز بنظام تحكم آلي يدار حصريا من قبل الجيش الروسي وذلك لتحديد الطائرات الروسية في الأجواء أو ما يعرف بنظام عدو صديقي وقد أكدت صحيفة إزفيستيا أن روسيا بدأت فعليا إيصال أولى مجموعات وسائل الحرب الإلكترونية إلى قاعدة حميميم على متن طائرة شحن عسكرية وزير الدفاع الروسي قال إن التشويش الكهرومغناطيسي في مناطق البحر المتوسط المحاذية لسواحل سوريا يهدف إلى منع عمل الرادارات واتصالات الأقمار الصناعية والطائرات أثناء أي هجوم محتمل على سوريا إسرائيل للتذكير تمكنت عام من إقناع روسيا بالعدول عن تسليم منظومة أس ثلاثمائة لسوريا لأنها ترى فيها قدرة على التحكم بكل الأجواء الإسرائيلية بما فيها مطار بن غوريون لكن الخارجية الروسية علقت على حجج الذين طلبوا سابقا عدم تسليم سوريا منظومة أس ثلاثمائة بأنها لم تعد مقنعة وذلك على خلفية التصرفات الإسرائيلية الأخيرة في سوريا