هذا الصباح-مؤتمر بالدوحة لأمراض القلب والسكري بين الأطفال

23/09/2018
صباح الخير مشاهدينا وأهلا بكم إلى هذه النافذة من مركز قطر الوطني للمؤتمرات اليوم نحن في تغطية لمؤتمر أمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والسمنة والسكتة الدماغية هذا المؤتمر هذه السنة في نسخته الثانية تحت عنوان مرض السكري لدى الأطفال ما بين الاكتشافات الحديثة والممارسات الإكلينيكية نحن نتحدث مشاهدينا عن مرض من أهم الأمراض على مستوى العالم يتحدث عن أكثر من أربعمائة مليون مصاب وذلك بحسب طبعا آخر إحصائيات منظمة الصحة العالمية لسنة لا ندري سنة إلى أين وصلت الأرقام لذلك أصبح من المهم اليوم تسليط الضوء على هذا المرض خاصة لدى الأطفال الذين زادت نسبتهم في العقود الأخيرة سنتعرف على هذا المؤتمر وما يبحث عنه وما أهدافه أيضا لكن بعد قليل سنتحدث أكثر عن هذا المؤتمر مؤتمر أمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والسمنة والسكتة الدماغية وتحترم معنا للحديث أكثر عن هذا المؤتمر الدكتورة أمير عقيل البحتة في إدارة الطب الانتقالي بمركز دراسات للطب وأيضا رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر الدكتورة صباح الخير وأهلا بك دكتور سنتحدث عن هذا المؤتمر الذي اختار عنوانه هذه السنة مرض السكري لدى الأطفال ما بين الاكتشافات الحديثة والممارسات الإكلينيكية باختصار دكتورة ما هي أهداف هذا المؤتمر كونفرانس المؤتمر اللي إحنا بصدد كان على الأمراض السكري بصورة عامة في قطر حبينا أن تكون مركزة للتخصص لمستشفى السدرة مستشفى ونسائية وعلشان نغطي مشكلة أطفال مضاعفة ارتأينا أن نركز على هذا المرض المرض نسبة لا بأس بها من المصابين من أطفالنا نحاول أن نعالجها هذا سبب المؤتمر في الأسباب الكامنة وبالتالي يمكن الوقاية منها وأيضا في الممارسات التي يمكن من خلالها رعاية مرضى السكري عالجت خلال جلسة علمية في المؤتمر ونتناقش ونتناول الأسباب الوراثية الأسباب البيئية الأغذية نمط الحياة يمكن أن تؤثر على أنه يظهر عند التأسيس المرض بصورة أنه أنا لازم فعلا لازم أعالج سنتناول كمان إنه في طرق حديثة للعلاج في أشياء جديدة بادية في بلاد أخرى ونحن فخورين أنه إحنا بدنا كمان هذه الأشياء مشاركات من كافة أنحاء العالم إضافة إلى باحثين وأطباء أيضا قطريين من خلال أوراق البحث المقدمة لهذا المؤتمر من خلال الجلسات التي ستقومون بها إلى أي مدى فعلا الطب أصبح واعدا في مسألة التعامل مع مرض مزمن يعتبر من أهم الأمراض عالميا كمرض السكري تقدم والبحوث مستمرة في أغلب أنحاء العالم المتقدم وأنا فخور بأن أكون باحث في نفس المجال في قطر بالذات في مستشفى السدرة الجميع يعني يفتخر بوجود صرح علمي مهم في مختلف مجالات البحوث البعث خصوصا الأطفال يعني عايزينك هي البرامج وفي عندنا محاولات طرق علاج جديدة تقل أطفالا الحقن إحنا كلنا نعرف أن الطفل مش سهلة يعني أنه للأنسولين ففي طرق علاج ناقشها المؤتمر متحدثين من مراكز متخصصة في أوراقه اللي إحنا اخترناهم خصوصا إحنا نريد نعمل هنا أكيد طبعا تبادل الأفكار تبادل المعلومات من قبل أخصائيين بهذا المرض يكون فرصة فعلا لمعالجة كل الأسباب أسباب هذا المرض الوقاية منه وأيضا علاجه لكن دكتورة إلى أي مدى مؤتمرات كهذه تفتح الآفاق أمام الباحثين الجدد الأطباء الجدد أيضا لتقديم بصمتهم الخاصة وحطهم أكثر على البحث في هذا المجال هذا السبب إنه يحمل فرانسيس ونعمل الشمس ندعي ناس أخصائيين متخصصين باع طويل في هذا المجال كينغ بالتعاون مع الأطباء والباحثين المهتمين هذا لأنه في عندنا مثقفة واهية من المتخصصين على مستوى العالم كله علشان يكون عالمنا العربي بخير وأنا أتكلم من موقع في مستشفى السدرة وفي عدة باحثين قطريين متميزين اللي أنا حبيت أن أعطيهم فرصة مش بس أنا كل اللي يقدر سدرة نعطيهم فرصة أنه يقدموا أوراقهم البحثية في هذا المؤتمر وعلشان يكون يعني بداية حلوة إلهم يكونون يخططون الإنشائي ويكونوا ارتباط ويتعلموا مع الباحثين الأكبر من عندهم هم اللي جايين من أنحاء العالم كله اللي إحنا نعرف إحنا بحاجة قطريين شباب مفقودون البحوث ويقولوا لما الاكتشافات الغربية دكتورة أمير عقيل الباحثة في إدارة الدولة الانتقالي بمركز رئيسة اللجنة المنظمة لهذا المؤتمر شكرا لك وشكرا لكم مشاهدينا على طيب المتابعة