هذا الصباح- معرض للتصاميم يدمج الأحاسيس بالهندسة

21/09/2018
في هذا القصر التاريخي بوسط لندن الذي صممه ويليام تشامبرز أحد أبرز المهندسين المعماريين الاسكتلنديين في القرن الثامن عشر التقى مصممون من أنحاء مختلفة من العالم لعرض ابتكاراتهم وتبادل الأفكار والآراء مع الآخرين التصاميم المعروضة هنا واسعة الآفاق فهي تتضمن الموضة وتصميم الغرافيك والهندسة المعمارية والتصميم الصناعي والفكرة من استقبال المصممين من كل أنحاء العالم هي أن نجعل من التصميم لغة عالمية الجناح القطري في هذا المعرض ممثل بالعمل التصميمي لعائشة السويدي وقد قدمت فكرة رائعة من خلال تصميمها الذي اعتمد على حاسة الشم والعطر لقد عبرت عن الحنين إلى البلد واستحضار ذكريات الماضي والأماكن المختلفة في قطر في هذا المعرض وابتدعت مصمميه إحداث تفاعلات وتأثيراته نفسية الزائر من شأنها أن تصعيده وتعلمه تفاجئه وتتحداه السهول سلعة وتعبئة العالم عند تستريح فالفكرة أنه نرجع الصمت سوي عرضنا إظهاره العالمي هو أن اللاجئين لا ينبغي أن يكونوا عالة على المجتمع كما يتصور البعض وهم أناس عاديون يريدون المساهمة في أي مجتمع رغم أنهم يجدون أحيانا صعوبة في ذلك يحتوي المعرض على مجلة العمارة المختصة التي كان يديرها المهندس المعماري سيد كريم في عام وهي أول مجلة تصدر باللغة العربية مخصصة للتصميم المعماري وقد استمرت لمدة عشرين عاما وساهمت بشكل كبير في تبادل المعلومات حول الهندسة المعمارية في منطقة الشرق الأوسط تصاميم وابتكارات معرض مالي يرى فيها البعض فرصة لمعالجة متطلبات الحاضر وتحديات المستقبل في عالم تزداد فيه تعقيدات الحياة وتشابه جوانبها العياشي جابو الجزيرة