إسرائيل تفرج عن متضامن أميركي مع سكان الخان الأحمر

17/09/2018
كالأبطال استقبل ناشطون فلسطينيون ومتضامنون أجانب في خيمة الاعتصام في تجمع الخان الأحمر البدوي شرقي القدس المحتلة زميلهم المتضامن الأميركية الفرنسي فرانك رومانو عقب الإفراج عنه من الأسر الإسرائيلي بكفالة مالية رومانو الذي اعتقل بتهمة إعاقة نشاط جيش الاحتلال أكد أنه ماض في رسالته الإنسانية للدفاع عن سكان التجمع البدوي هذه ليست قضية البدو فحسب بل إنها قضية فلسطين بأكملها إنها حالة التضامن لتكون فلسطين حرة نحن نكافح حالة القمع التي تمارسها الحكومة الإسرائيلية بدعم أميركي يجب أن نكون ضد الاحتلال البغيض ونريد أن تكون جميع فلسطين حر روح التضامن والمعنويات المرتفعة انعكست في الوجود النشط بمتضامنين أجانب من جنسيات مختلفة ويهود حيث يصلون الليل بالنهار في خيمة الاعتصام ويشاركون سكان التجمع مأساتهم ويؤكدون وقوفهم إلى جانبهم في محنتهم كما تعلم حكومة دعت حكومة إسرائيل لوقف عملية الهدم لكن هذا غير كاف لذا أريد أن يعلم شعبي ماذا يحدث وكيف تسعى إسرائيل إلى تهجير السكان من هذه القرية وهذا ليس ممكنا بالنسبة لي أنا هنا للتضامن مع هؤلاء الناس الذين أعرفهم منذ وقت طويل بالنسبة لي ما ستفعله إسرائيل هو شكل من أشكال التطهير العرقي وجريمة حرب دولية لذا نحن نوجد هنا لدعم السكان ونعمل ما نستطيع ولا تزال حالة القلق قائمة عند سكان هذه القرية الصغيرة منذ أيام عدة خشية تنفيذ جيش الاحتلال قرر قضائه بهدمها واقتلاعهم من أرضهم وتشريدهم محالة التكاتف والتضامن الأجنبي يبدو سكان التجمع البدوي هنا على يقين من أن حكومة الاحتلال ماضية في تجاهل القانون الدولي كعادتها لكنهم يعتمدون على قوة إرادتهم وعدالة قضيتهم وصمودهم في معركة البقاء على الأرض سمير أبو شمالة الجزيرة من تجمع الخان الأحمر البدوي شرقي القدس المحتلة