هذا الصباح- مصريتان تؤسسان مشروعا لغسل السيارات

14/09/2018
واثقتان قادرتان على مواجهة الحياة رغم صعوبة الأيام أرادتا كسب المال من عرق الجبين ومن طلب الغاية لم يعدم الوسيلة أسستا مشروعا هو الأول من نوعه لخدمة غسيل السيارات في العاصمة المصرية متغاضيتين عن مهنة صنفها المجتمع على أنها للرجال فقط بما تحمله من مشقات جسدية تكدح الفتاتان طوال النهار ليصبح محل أعمالهما الصغير مقصدا للزبائن من الرجال والنساء رغم أدواته الأساسية البسيطة ولم تجد الفتاتان حرجا من فكرة عارضها كثيرون في البداية إلا أنها باتت تحظى بقبول ومساندة من الرجال والنساء إذ إنهما تأملان أن تطور مشروعهما لافتتاح مكان أوسع يكون مجهزا بمعدات حديثة عليهما عملهما القائمة على الصبر والمجاهدة تماشيا مع ظروف حياة تواجهانها بسيف الإرادة