هذا الصباح- رومانيا تنظم مهرجانا للسجناء

14/09/2018
الكشف عن الفطرة الطيبة للإنسان وإبرازها حتى وإن كان حبيس الجدران ليس بالأمر الصعب وهذا ما تحرص عليه كثير من المؤسسات العقابية هنا في العاصمة الرومانية بوخارست أبدل لباس السجن المعتاد بملابس زاهية ملونة وصدح صوت السجناء عاليا بالغناء والإنشاد فهذا اليوم ليس كغيره من الأيام فهو يوم مهرجان السجون في البلاد كل سجين بمقدوره اختيار طريقته المفضلة للترفيه عن نفسه والتعبير عن مشاعره وجدها البعض في عالم الفنون التي عبروا خلالها بأسلوب راق ومشاعر جياشة عن حياتهم قبل الاعتقال وبعده أحاول في أوقات فراغي الرسم واعتبره فرصة للهرب من الأفكار التي نواجهها في مثل هذا الوضع لا أعرف إن كنت سأتمكن من تغيير حياتي بعد الإفراج عني لكن ستابع البعض الآخر وجد نفسه في عالم الرياضة والمشاركة في سباقات للجري واكتفى آخرون والاستمتاع بالطقس الدافئ والتجوال في مساحات مفتوحة داخل أسوار السجن المنظمون للمهرجان يرون فيه وسيلة لمساعدة السجناء في تعزيز علاقاتهم فيما بينهم وعلاقاتهم مع الحاضرين من المجتمع الخارجي