هذا الصباح- دار لرعاية الحيوانات الأليفة المسنة ببلجيكا

13/09/2018
هذه صورة من صور رأفة بالحيوان في بلدة تشيريف الصغيرة في جنوب بلجيكا هنا يتم إيواء القطط والكلاب الضالة المسنة وتوفير البيئة الملائمة والرعاية الصحية لهم وفق مفهوم يراعي أعلى قيم الرفق بهذه الكائنات اللطيفة تجربة العناية بالحيوانات الأليفة بدأت مع هذين الزوجين منذ ثمانية عشر عاما هنا تجد هذه الحيوانات حياة هانئة بعيدة عن عالم التشرد خاصة في سنواتها الأخيرة تستضيف هذه المنظمة الخيرية الحيوانات التي يبلغ عمرها عشر سنوات فما فوق وقد جمعت حتى الآن نحو ثمانين قطة وستين كلبا حيوانات مسنة تجد مقام لها في هذه المساحات الكبيرة ولا توضع في قفص ولا تطرح للتبني بل تقضي بقية حياتها في هذا الملجأ فكرتنا العناية بهم حتى نهاية أيامهم وهدفنا هو أن لا يتم تبني الحيوانات أبدا إلا في حالات خاصة وإنهاء حياتهم في مكانها هذا لذلك نحن بمثابة دار لرعاية المسنين مؤسسة غير ربحية أنشئت النموذج الفريد من نوعه ويعمل في هذا المكان فريق متخصص من العاملين والمتطوعين الذين يساعدون في تنظيف ورعاية الحيوانات كما يمكن لمحبي الحيوانات الأليفة قضاء بعض الوقت معها عندما يفتح الملجأ أبوابه للزوار ظهيرة الجمعة والأحد من كل أسبوع