بدء أكبر مناورات عسكرية في تاريخ روسيا

11/09/2018
مناورات فوستوك أو الشرق 2018 أرادت لها أن تكون أكبر حدث في مجال إعداد القوات المسلحة الروسية على الإطلاق هذه ميادين تدريب مجهولة تم إعدادها لتنفيذ مهام قتالية ضريبية نحو ثلاثمائة ألف عسكري ينتشرون في خمسة ميادين للتدرب تابعة لسلاح الجو وأحواض بحر اليابان وبحر بيرينغ وأخوه فك هذا العدد من العسكريين مزودة بعتاد عسكري كما تلاحظون يتمثل في ستة وثلاثين ألف دبابة وناقلتي أفراد وعربات أخرى وهناك أيضا أكثر من ألف مروحية وطائرة مسيرة يشاركون في مناورات فوستوك الروسية ناهيك عن أكثر من ثمانين سفينة لكم تتخيلوا أن تعمل 36 ألف آلية عسكرية من دبابات ومدرعات وآليات مشاة في وقت واحد وبالطبع في ظروف قريبة للقتالية إلى أقصى حد الكل يتمركز هنا وعلى مدى سبعة أيام للمشاركة في هذه المناورات الإستراتيجية التي أراد لها الكرملين أن تكون أكبر حدث دولي في مجال إعداد القوات المسلحة مثل هذه المناورات الواسعة النطاق في روسيا لم تجر منذ عام وتقول وزارة الدفاع الروسي عنها إنها أكبر مناورات في تاريخ الجيش الروسي كما تساهم في هذه التدريبات منغوليا والصين حيث تشارك الصين بنحو ثلاثة آلاف ومئتي عسكري وأكثر من قطعة من المعدات والتجهيزات الأرضية بالإضافة إلى ثلاثين قطعة جوية من بينها طائرات ثابتة الجناحين ومروحيات بقي أن نشير إلى أن القوات المسلحة الروسية أجرت العام الماضي مناورات الغرب التي أثارت انتقادات شديدة من جانب الدول الغربية وحلف الناتو ويرى جيلاني وايت ممثلو الحلف أن مناورات الشرق الحالية هي إعداد للعسكريين الروس لنزاعات الواسعة النطاق