وزير النقل اليمني: انهيار العملة يتحمله الحوثيون والتحالف

01/09/2018
أزمة انهيار العملة اليمنية تخرج اليمنيين عن صمتهم فيصرح صالح الجبواني وزير النقل في الحكومة الشرعية بأن سبب انهيار ريال يمني أمام سعر صرف العملات الأجنبية يتحمله طرفان هما سلطات الأمر الواقع في صنعاء في إشارة إلى الحوثيين وما سماه بالكيان الموازي للدولة في عدن الذي فرضه التحالف ليحل محل الحكومة في تغريدة نشرها في موقع تويتر لم يكن هذا التصريح هو الأول للوزير في توجيه الانتقاد إلى التحالف السعودي الإماراتي فقد سبقت هذه التغريدة أزمة منع الوزير نفسه من دخول شبوة للقيام بعمله من قبل وحدات عسكرية مدعومة إماراتيا وهو ما جعل الوزير يتهم الإماراتيين بالعمل على عرقلة وتقويض دورها التصريح جاء بعد أن ساد الغضب والإحباط من خلال صفحات مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بعد ساعات من انهيار قياسي الريال اليمني أمام الدولار إذ وصل إلى ستمائة ريال مقابل الدولار الواحد في أزمة تضييق الخناق على المواطن اليمني الناشطون ذكروا التحالف بوعوده بإنقاذ الشعب اليمني واستعادة دولته بعد أربع سنوات من تدخله في اليمن وشككوا في الوادعة السعودية التي أعلن عنها العام الماضي لدعم الريال اليمني العناوين التي اعتمدها النشطاء في حملتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي أكدت على ضرورة إيصال رسالة إلى العالم أجمع بأن التحالف خذل الشعب اليمني حتى فيما يخص العملة ودعوا دول التحالف إلى التدخل الحقيقي لإنقاذها وأمام الجدل القائم وتبادل الاتهامات بشأن أسباب انهيار العملة يعيش اليمنيون حالة إحباط وخيبة من تفاقم الأوضاع المعيشية أكثر مما كانت عليه وذلك في خضم تنبيهات من منظمات حقوقية ودولية بأن أكثر من ثمانية ملايين شخص غدوا على شفا مجاعة في اليمن بينما يأمل اليمنيون أن يبدد أي إجراء من الحكومة الشرعية حالة التوجس ويوقف انهيار العملة الحادة والوضع الأسوأ الذي قد تخفيه