هذا الصباح- حملة توعية للتشجيع على الرضاعة الطبيعية

09/08/2018
بعد دقائق من ولادتها تلقفت هذه الأم صغيرها وتهيأت إرضاعه بمساعدة ممرضة في أحد مستشفيات الولادة في العاصمة الصربية بلغراد ليست هي فقط كل الأمهات اللائي ولدن حديثا في المستشفى أصبحنا على يقين بأهمية حضن أبنائهن في الساعة الأولى من الولادة وإرضاعهم أثبت العلم صحة خبرة الأجداد من حيث أهمية تلك الأمهات مع أطفالهن في الساعات الأولى من الولادة وأن الرضاعة هي الوسيلة الأصح لتغذية الطفل وتعزف كثيرات عن إرضاع أطفالهن في البداية لأنها قد تكون مؤلمة لهن بشكل كبير وغالبا ما يكون في حاجة إلى دعم عاطفي لرفع معنوياتهن وإقناع بقدراتهم على القيام بذلك بسبب قلة خبرتهن وقد دفع هذا الوضع إحدى الأمهات إلى تأسيس موقع على الإنترنت لطرح معاناتها وقد لاقى موقعها صدى كبيرا بين الأمهات في صربيا ووجدناه منفذا لطرح معاناتهم من تجاهل الممرضات لنفسياتهن وفشلهم في إرشادهن بأبسط أساسيات الرضاعه أهمية الرضاعة الطبيعية دفعت منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمومة والطفولة إلى تخصيص أسبوع عالمي لها في بداية شهر آب أغسطس من كل عام وتستغل كثير من الدول هذه المناسبة لتنظيم أنشطة توعية وترفيه أحدثها تنظيم أكبر تجمع للمرضعات في الفلبين لدخول كتاب غينيس الأرقام القياسية لتشجيع الأمهات على إرضاع أطفالهن منذ الساعات الأولى لغنى حليبهن بالمواد المغذية والمضادات الحيوية التي تعزز فرص الطفل لحياة وتحميه من الأمراض