بغداد تدعو لثني واشنطن عن فرض العقوبات على طهران

08/08/2018
من الناحية المبدئية نحن ضد العقوبات بالمطلق البلدان الذي فرض العقوبات منهما والذي فرضت العقوبات عليه هما أهم حليفين استراتيجيين للحكومة العراقية إحنا نتعاطف مع العقوبات ولا ندفع له إياها بصراحة ولا أيضا باعتبارها صحيحا يعتبر خطأ جوهري وإستراتيجي بس نلتزم لحماية شعبنا سياسيا ليس من السهل على العبادي اتخاذ مثل هذا القرار وهو المتطلع إلى الفوز بولاية ثانية لرئاسة الحكومة فهو يدرك جيدا أن إيران بما لها من نفوذ وسطوة على مراكز صنع القرار العراقي قادرة على قلب الطاولة على تطلعاته فقرار التحالف مع إيران بعد عام لم يعد خيارا عراقيا بل أصبح أمرا واقعا والتمرد على هذا الواقع سيكلف مؤيديه كثيرا السيد العبادي أن يبقي حالة الود مع الطرفين بسياسة أبواب مفتوحة يمكن أن تقع حظوظها حاضرة بترشح لولاية ثانية اقتصاديا تعتبر إيران حليفا تجاريا مهما للعراق خلال السنوات الخمس عشرة الماضية فالبضائع الإيرانية تغزو الأسواق العراقية وحجم التبادل التجاري بين البلدين وصل عام إلى ثلاثة عشر مليار دولار فتوقف هذا التعاون قد يصيب الاقتصاد العراقي في مقتله العراق البضاعة بأسعار تنافسية وبالنوعية يفتش عن مصادر أخرى من دول الجوار اللي تساويها للبضاعة لكن ليست بالسرعة اللي نتوقعها قد يفسر موقف الحكومة العراقية على أنه محاولة لمسك العصا من وسطها فطهران وواشنطن حليفتان لابد منهما في مشهد السياسة العراقية سياسة قد تنجح لبعض الوقت وقد تساعد ولو بشكل مؤقت على تجاوز الموقف وليد إبراهيم الجزيرة نت