عـاجـل: السلطة المحلية في حضرموت: مقتل خمسة جنود سعوديين بينهم قائد قوات التحالف بالوادي في هجومين متزامنين

الناشط السياسي جوهر محمد يعود من منفاه لإثيوبيا

06/08/2018
ارتبط جوهر محمد في الاحتجاجات التي اندلعت في إقليم أرمنيا أكبر أقاليم إثيوبيا خلال الأعوام الماضية وهي الاحتجاجات التي أدت إلى إعلان الطوارئ مرتين وانتهت باستقالة رئيس الوزراء السابق هايلي مريام ديسالين ويعتبر مراقبون جوهر المحرك السياسي الموجهة الإعلامية للحراك الشبابي من خلال شبكة أوروم الإعلامية التي ظل يديرها من الولايات المتحدة إن الاحتفال بفتح مكتب شبكة أرومو الإعلامية في إثيوبيا مؤشر على مدى التغيير الذي تشهده أثيوبيا ومن المعروف أن الشبكة كانت تبث برامجها من المهجر فاليوم يعتبر يوما تاريخيا اكتست شوارع أديس أبابا بأعلام وشعارات كانت تصنف حتى وقت قريب من المحظورات وقد تجمع آلاف من مؤيدي جوهر ونشطاء آخرون أمام بوابة قاعة الألفية في أديس أبابا التي اكتظت عن آخرها بالشباب الذين حضروا للاستماع إلى أول كلمة يلقيها جوهر داخل إثيوبيا إيذانا ببدء مرحلة بناء لدولة شاملة اخترت العودة للمساهمة في تحويل فكر الشباب من مرحلة المعارضة إلى مرحلة اجتثاث الاستبداد نحن الآن أمام تحدي لتحويل فكرهم وسلوكهم نحو بناء نظام ديمقراطي مستدام وتأتي عودة جوهر بعد إقرار قانون العفو العام وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين وإسقاط تهم الإرهاب عن منظمات سياسية وشخصيات معارضة في الداخل والمنفى فضلا عن رفع الحظر عن شبكات إعلامية ومئات من المواقع الإخبارية تمثل عودة المعارض البارز جوهر محمد احد اهم النتائج العملية الإصلاح التي تنتهجها الحكومة الإثيوبية أخيرا خطوات دفعت كثيرا من المعارضين من الأطياف كافة إلى إعلان عزمهم العودة كقوة تشجيعية لتعزيز مسار الإصلاح الذي انتهجه أبي أحمد يسرا سراج الجزيرة اديس ابابا