تحقيق للجزيرة يوثق تنفيذ طائرات إسرائيلية مسيرة هجمات بسيناء

05/08/2018
بين حملات الجيش التي لم تتوقف على مدار أربع سنوات ونشاط التنظيمات المسلحة علق أبناء شمال سيناء ففي الجزء الثاني من فيلم سيناء حروب التيه يتم الكشف عن مأساة دفع ثمنها المدنيون بالمقام الأول من الضربات الجوية الخاطئة والقصف العشوائي وأفعال تنظيم الدولة بحقهم وكان التهجير القسري مصيرهم تمكن فريق المسافة صفر مع فريق متخصص في تحليل صور الأقمار الصناعية من إجراء مسح ديمغرافي على مناطق ذات كثافة سكانية عالية في شمال سيناء أظهرت الصور اختفاء أحياء سكنية بشكل كامل على الخريطة مثل حي السلام والصفاء والماسورة ونجع شبانة وتجريف مساحات زراعية شاسعة كما أظهرت الصور حفريات أسلاك شائكة على بعد ستة كيلومترات ونصف الكيلو متر من الحدود مع قطاع غزة فيما يبدو أنها المنطقة العازلة التي حددها الجيش في وقت سابق بنحو متر الفي في سياق آخر نجح فريق البرنامج في تحديد هويات طائرات مسيرة تحلق فوق مناطق العمليات العسكرية وتبين أن ثلاثا منها إسرائيلية تبين أن هذه الطائرة من نوع هيرمز وهذه من طراز هيرون أما هذه فيعتقد إلى حد كبير أنها من نوع هيرمز ليس ذلك فحسب فقد أكد مصدر عسكري بوجود تعاون أمني إسرائيلي أقرب إلى غرفة عمليات لتبادل المعلومات وتنفيذ هجمات في الأوقات الحرجة ومن خلال الصور الميدانية القادمة من شمال سيناء يبدو أن الجيش المصري تعمد استخدام سياسة الأرض المحروقة وأن العملية الشاملة وفقا لتعريفها العسكري تعني أن تشمل كل شيء دون استثناء فاقتلعت البشر والشجر