اتهامات لكوريا الشمالية بانتهاك العقوبات الدولية

04/08/2018
اكان لقاء لمجرد اللقاء أم قمة على أرضية وعود حقيقية من كوريا الشمالية سؤال يفرض نفسه بعد أسابيع من اللقاء التاريخي بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون يكشف تقرير سري للأمم المتحدة أن بيونغ يانغ لم تتخذ أي خطوات ملموسة لوقف برنامجها النووي وأنها مستمرة في تطوير قدراتها الصاروخية يشير التقرير إلى تعاون عسكري بين بيونغ يانغ والنظام السوري ومحاولات قامت بها كوريا الشمالية لإمداد الحوثيين في اليمن بأسلحة تقليدية وصواريخ بالستية بحسب التقرير فإن بيونغ يانغ تستهزئ بالعقوبات الدولية المفروضة عليها منذ عام 2006 وتعتمد على تقنيات تهريب متطورة للإفلات من القيود المفروضة على وارداتها وصادراتها وتتهم واشنطن روسيا بانتهاك العقوبات الأممية التي تقضي بمنع توظيف عمال من كوريا الشمالية في الخارج بهدف حرمان بيونغ يانغ من التحويلات المالية بالعملة الصعبة وفق الخارجية الأميركية فإن نحو مائة ألف كوري شمالي يعملون خارج البلاد ما بين روسيا والصين يكسبون ما يصل إلى ملياري دولار سنويا وتقول المندوبة الأميركية في مجلس الأمن إن الكلام رخيص في إشارة إلى ما تصفها بازدواجية الموقف الروسي الذي يدعم العقوبات بالكلام وينتهكها بالأفعال وأنشطة بيونغ يانغ الخفية تضع مستقبل علاقتها مع واشنطن في مهب الريح يلمح وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو بالنسبة لواشنطن فإن حديث كوريا الشمالية عن تدمير مواقع خاصة بالتجارب النووية ليس دليلا مقنعا على نوايا الزعيم الكوري الشاب الحقيقية في التخلي عن طموحاته النووية خلف هذه الابتسامات المتبادلة بين بومبيو ونظيره الكوري الشمالي ثمة الكثير من انعدام الثقة فخلال قمة آسيان وبحضور كوريا الشمالية دعا وزير الخارجية الأميركي إلى الإبقاء على العقوبات المشددة ضد بيونغ يانغ أثارت الخطوة الأميركية هذه استياء كوريا الشمالية حيال ما تصفه بعدم الصبر واشنطن تجاه إجراءات بيونغ يانغ لنزع سلاحها النووي ويطالب الكوريون الإدارة الأميركية بأن تخطو هي أيضا خطوات لإحياء الثقة وتخفيف العقوبات وإلا فإنهم غير ملزمين للسير في طريق السلام وحدهم تتلبد أجواء عدم الثقة هذه بين واشنطن وبيونغ يانغ بتقارير لصحف أميركية تكشف عن استمرار أنشطة كوريا الشمالية لإنتاج صواريخ بالستية عابرة للقارات قادرة على الوصول إلى الأراضي الأميركية فأي نتائج حققتها قيمة ترام كيم جونغ أون