هذا الصباح- فن الجرافيتي.. يعكس معاناة الشعب اليمني

29/08/2018
تبقى العديد من الكلمات في أحيان كثيرة حبيسة حدود القلب لا تأخذ مسار حريتها المنشودة ما يضطروا صاحبها إلى كتابتها في أي مكان حتى لو على حائط ما ولوحته وألوان هي كل ما تبقى لمجموعة من الفنانين اليمنيين الذين يحلمون بنهاية للحرب الدائرة في بلادهم أحد عشر فنانا خرجوا إلى شوارع صنعاء للتعبير عن معاناة الشعب اليمني بصورها المختلفة وأشكاله متعددة حملة لفن الرسم على الحائط غرافيتي ارتكزت على صور النازحين داخل اليمن والصعاب اليومية التي يكابدونها نسلط الضوء على قضية النازحين في ظل حرب الحاصلة في البلاد بسبب نزوح الكثير من المواطنين الرسم على الجدران فن من فنون الشارع يعد منفذا للأفكار المثيرة للرساميل غرافيتي ويفتح الباب لتأملات في ظلال بعض الرسوم الرسم مثلا ارتأت صاحبته التحذير من نفاد الوقت أمام المدنيين رسوم تعكس خواطر مبدعيها حولت جدران الشوارع في اليمن من قبل لا حياة فيه إلى لوحات فنية تنفق وتتكلم باسم السلام والحرية