أهم الاتهامات التي وجهها التقرير الأممي لقوات التحالف باليمن

28/08/2018
يقع التقرير في 41 صفحة ويشمل الفترة من أيلول سبتمبر عام 2014 حزيران يونيو الماضي من بين ما توصل إليه فريق الخبراء أن أفرادا من الحكومة اليمنية وقوات التحالف بما في ذلك السعودية والإمارات وأفرادا سماها سلطات الأمر الواقع ارتكبوا أفعالا قد تعد جرائم حرب التقرير يشير إلى أن معظم ضحايا غارات التحالف الجوي كانوا مدنيين يقول مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة إن عدد القتلى المدنيين منذ آذار مارس 2015 وصل إلى 6660 وأن عدد الجرحى تجاوز عشرة آلاف ويرجح أن تكون الأرقام الفعلية أعلى من ذلك بكثير التقرير الأممي ذكر أيضا أن التحالف فرض منذئذ بدرجات متفاوتة قيودا بحرية وجوية محكمة على اليمن وحث جميع الأطراف على اتخاذ التدابير اللازمة لرفع القيود المفروضة على الدخول الآمن والسريع للإمدادات الإنسانية وغيرها من السلع الضرورية للسكان المدنيين وتؤكد تحقيقات فريق الخبراء انتشار الاعتقال التعسفي في جميع أنحاء اليمن وسوء المعاملة والتعذيب في عدد من مرافق الاحتجاز وصف بعض الضحايا والشهود لفريق الخبراء سلوكا عدوانيا منتشرا ومستمرا لقوات الحزام الأمني وأفراد من الإمارات اشتمل على عنف جنسي تمثل في اغتصاب النساء والرجال والنازحين والمهجرين تلقى فريق الخبراء كذلك معلومات مهمة تفيد بأن الحكومة اليمنية والقوات المدعومة من التحالف وقوات الحوثيين صالح تجند الأطفال في صفوف القوات أو الجماعات المسلحة للمشاركة في القتال كما حدد التقرير السنوي لمفوضية الأمم المتحدة السامي الخاص بحقوق الإنسان في اليمن حدد الأطراف الرئيسية في النزاع وفي مقدمتها الأمير محمد بن سلمان ولي العهد وزير الدفاع السعودي ورئيس هيئة الأركان المشتركة السعودية الفريق أول فياض الرويلي وقائد القوات المشتركة الأمير الفريق الركن فهد بن تركي بن عبد العزيز وبالنسبة للقوات المسلحة الإماراتية قائدها الأعلى الشيخ خليفة بن زايد أنهيا ونائبه الشيخ محمد بن زايد نهيان ووزير الدفاع محمد بن راشد آل مكتوم وبالنسبة للحكومة اليمنية حدد التقرير الأممي الرئيس اليمني القائد الأعلى للقوات المسلحة اليمنية عبد ربه منصور هادي ومستشار الرئيس في الشؤون الأمنية والعسكرية اللواء علي محسن الأحمر وعن الأمن في المحافظات اليمنية وقوات الحزام الأمني وقوات النخبة ذكر التقرير الأممي مدير الأمن اللواء جلال الشايع بينما صنف تقرير حقوق الإنسان في اليمن عبد الملك بدر الدين الحوثي ضمن خمسة وعشرين رفعت قائمة سرية بأسمائهم إلى المفوض السامي لحقوق الإنسان كأطراف رئيسية في النزاع