هيومن رايتس ترفض التحقيق السعودي بمجزرة صعدة

24/08/2018
ليس سلوكا جديدا وما جديدة هي إدانته لا تزال تلاحق تحالف السعودية الرياض العسكري تهم بانتهاك القانون الدولي وقوانين زمن الحروب في اليمن بل وارتكاب جرائم حرب مع كل غارة تقريبا تنفذها قواته هناك كلف ذلك التحالف إدراجه مرتين على قائمة الأمم المتحدة السوداء للدول والجماعات التي تنتهك حقوق الأطفال مناطق النزاعات وبين وعود بالتحقيق كثيرها عالق وإقرار بما يكتفى بوصفه بالخطأ غير المقصود يفلتون من العقاب وتضييع حقوق الضحايا وماذا يرجى من إسناد التحقيق إلى المتهم نفسه حدث ذلك مثلا بعد مجزرة حافلة الأطفال في صعدة مطلع الشهر الحالي حينها حاول التحالف السعودي الإماراتي شرعنة ما اقترف باعتباره عملا عسكريا ضد الحوثيين غير أن المملكة وعدت بالتحقيق فهل فعلت وكيف منظمة هيومن رايتس ووتش التي تتابع أحداث اليمن من كثب لا ترى مصداقية في التحقيقات تقول إنها أخفقت في توفير سبل لإنصاف الضحايا المدنيين ومعاقبة المتورطين على مدى عامين لم يكن إذن ما سمي الفريق المشترك لتقييم الحوادث يحقق بشكل موثوق فيه فيما توصف بالضربات الجوية غير القانونية بل كان يتستر بشكل أو بآخر على جرائم الحرب كما ترى الممثلة الإقليمية للمنظمة وتلك بحد ذاتها جريمة لم ترق تحقيقات الفريق إلى المقاييس الدولية يقول تقرير هيومن رايتس ووتش ولا حتى إلى متطلبات ولايته المحدودة فلا جهد بذل لتبيان المسؤولية الجنائية لأطراف النزاع والأفراد العسكريين عن الغارات كما أن عمل المحققين لم يمتد إلى مزاعم بانتهاكات من قبل قوات التحالف غير الغارات الجوية غير القانونية كإساءة معاملة المعتقلين زائفة هي التحقيقات إذن أو غير كافية هي في أحسن الأحوال غير أن ذلك تقول هيومن رايتس ووتش لن يعفي كبار قادة التحالف السعوديين والإماراتيين من مواجهة مسؤولية جنائية محتملة بانتظار ذلك تطالب المنظمة مجلس الأمن الدولي بالتفكير في فرض عقوبات محددة الهدف عليهم أما الحكومات موردة السلاح لقتل المدنيين في اليمن كواشنطن ولندن وباريس فترى هيومن رايتس ووتش أنها تتحمل مسؤولية الانتهاكات الجسيمة المتكررة في اليمن وتلك انتهاكات لا يزال غير مفهوم نأي الآليات الدولية المتخصصة بنفسها عن التحقيق فيها بما قد يفهم عجزا أو تواطؤا مع المنتهكين لذلك ربما تجد هيومن رايتس ووتش توصي بدعم تجديد فريق الخبراء المعني باليمن والتابعة لمجلس حقوق الإنسان الأممي في سبتمبر المقبل وتعزيزا للمسار القانوني ذاته تطالب المنظمة اليمن بالانضمام بشكل عاجل إلى محكمة الجنايات الدولية