هذا الصباح-دورة عالمية أولى لأولمبياد الروبوتات بالمكسيك

20/08/2018
لأن التفكير رياضة ذهنية تنمو برعايتها تعمل مجتمعات كثيرة على تنميتها منذ مراحل التعليم الأولى حتى يصبح الإبداع والابتكار جزءا من النشاط اليومي هنا في مكسيكو ستي اجتمع أكثر من مائة وخمسين فريقا من أفضل العقول الشابة في العالم للمشاركة في المسابقات أول أولمبياد عالمي للروبوت العالمي لإثارة حماسة الشبان للعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات في مجال الإنسان الالي أعمار المشاركين هنا تراوحت بين أربعة عشر وثمانية عشر تنافسوا في مسابقات عدة تبرز براعة الإنسان الآلي الذي ابتكره كل فريق ويختار الحكام أفضل الروبوتات على أساس المهارات التي أداها في الجولات الأولى للمنافسة لكن هذا الحدث لا يتعلق فقط بتتويج فائز إذ تهدف المسابقة أيضا إلى التركيز على تأثير الطاقة من خلال تضمين الابتكارات بأساليب تحافظ على الطاقة وتظهر أهميته ويختار الحكام أفضل الروبوتات استنادا إلى المهارات التي يمكنها تنفيذها الجولات الأولية