ظريف يطالب الأوروبيين بإجراءات عملية لحماية الاتفاق النووي

19/08/2018
مجددا يعود سيناريو العقوبات الأميركية على إيران إلى الواجهة وزير الخارجية الإيراني قال إن الاتحاد الأوروبي قام بإجراءات للحفاظ على الاتفاق النووي لكنه اعتبرها غير كافية وقال إن إيران أطلعت الاتحاد الأوروبي على ما تنتظره منه من ضرورة أن تكون الإجراءات عملية حتى تكون مجدية لإيران لاسيما في ظل الإرادة السياسية لدى الأوروبيين للحفاظ على الاتفاق النووي وكان الاتحاد الأوروبي فعلا قانون الحذر وسمح لبنك الاستثمار الأوروبي بالقيام بأنشطة في إيران كما قدم مقترحات جديدة في مجال النفط والتعاملات البنكية فيما أعلنت إيران على لسان نائب الرئيس إسحاق جاهانجيري إن طهران تبحث عن حلا لبيع نفطها وتحويل الإرادات رغم العقوبات الأميركية تتزامن هذه التصريحات مع أخرى لإنقاذ غريب أبادي مبعوث إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا طالبت فيها الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للبترول أوبك بالنأي بالمنظمة عن التوجهات السياسية لبعض الأعضاء وقال المسؤول الإيراني إنه لا يحق لأي دولة أن تأخذ حصة الأعضاء الآخرين من إنتاج النفط وصادراته تحت أي ظرف من الظروف ولفت إلى أن مؤتمر أوبك الوزاري لم يصدر أي إذنا بمثل تلك التصرفات يذكر أن إيران كانت طلبت من أوبك دعمها في مواجهة عقوبات أميركية جديدة وأشارت إلى أنها لا تتفق مع وجهة نظر السعودية التي ترى حاجة محتملة إلى زيادة إمدادات النفط العالمية