عـاجـل: قائد الحرس الثوري الإيراني: المطارات والمنشآت النفطية السعودية لم تعد آمنة أمام هجمات الحوثيين

المعارضة السورية تواصل استعداداتها للدفاع عن إدلب

19/08/2018
بوتيرة متسارعة تواصل فصائل المعارضة المسلحة استعداداتها لمواجهة التهديدات التي أطلقها النظام ومؤيدوه باجتياح منطقة خفض التصعيد الرابعة والتي تضم محافظة إدلب وريفها وريف حلب الغربي وحماة واللاذقية وتسعى معسكرات التدريب التابعة للفصائل إلى تخريج مقاتلين ذوي كفاءة عالية فخطط التدريب تعتمد على المقاومة وصد أي هجوم واستلام زمام المبادرة في المعركة القادمة سوف يرى العدو سلاح متطور جدا إن شاء الله بإذن الله تعالى سوف يرى طرق غريبة عجيبة في قتاله سوف تنهزم بإذن الله تعالى لم تقتصر تدريبات المقاتلين على اللياقة البدنية وكيفية التعامل مع السلاح فساحات المعسكرات تحولت إلى ميادين حرب وهمية تحاكي أي هجوم مرتقب وكيفية التعامل معه التدريبات لكن كيف هي الأوضاع عند خطوط التماس مع جيش النظام نصل إلى إحدى الجبهات حيث يفصل المعارضة عن قوات النظام سوى مئات الأمتار تحصينات قوية يقوم بها المقاتلون بعضها مرئيا وبعضها سري لم يسمح لنا بتصويره وخلالها يتنقل المقاتلون فوق الأرض وتحتها عبر وخنادق وأنفاق تؤمن لهم الحماية وسرعتها المناورة هذه الحملة قمنا بإعداد خطط تجهيز الهندسي في الجبهة الوطنية للتحرير سنعزز من خلالها نعزز الخطوط الأولى وخطوط التماس مباشرة وممكن من خلالها تعزيز الدفاع والانتقال من حالة الدفاع إلى الهجوم في حال حاول النظام الليل من هذه المنطقة عين على السلاح وأخرى تراقب التطورات عن قرب لا يعلم أحد إلى أين ستتجه الأمور في المنطقة الرابعة لخفض التصعيد لكن المعارضة المسلحة تستنفر كامل طاقتها لمواجهة أسوأ الاحتمالات ألا وهو الحرب والدفاع عن أرواح أكثر من ثلاثة ملايين مدني يقطنونها بلال فضل الجزيرة