عـاجـل: واس: التحالف يعلن تشكيل لجنة مشتركة بين السعودية والإمارات لتثبيت وقف إطلاق النار بشبوة واليمن

واشنطن توقف برامج تمويل لإعادة إعمار سوريا

17/08/2018
نبقى ولا ندفع إدارة الرئيس دونالد ترامب توقف تمويل برامج استقرار في سوريا بقيمة 230 مليون دولار لكن لا يبدو أن الولايات المتحدة ستخطو خطوات إلى الوراء فالمبلغ المخصصة للبرامج الأمريكية في سوريا لن يلغى بل سيزيد يصل إلى ثلاثمائة مليون دولار تقول وزارة الخارجية الأميركية إنها جمعت هذه الأموال من شركاء التحالف وذكرت أن السعودية دفعت مائة مليون دولار والإمارات خمسين مليون دولار هذه الأموال بحسب بيان الخارجية الأميركية مخصصة لجهود إعادة الإعمار في مناطق مستوردة من التنظيم في شمال شرقي سوريا حيث النفوذ الأميركي و الوحدات الكردية النسخة السورية من العمال الكردستاني قالت الخارجية الأميركية في وقت سابق إن الأموال السعودية دفعت بطلب من ترمب لتحمل أعباء ما وصفته بالمكاسب العسكرية ضد تنظيم الدولة كان حينها ترامب واضحا حين لوح بالانسحاب قائلا نبقى ان رغبت السعودية لكن عليها أن تدفع وبناء على ما سبق تنتظر وزارة الخزانة الأميركية استعادة الأموال التي جمدتها إدارة ترامب في آذار مارس الماضي في إطار إعادة تقييم دور واشنطن في سوريا وإعادة توجيه الإدارة الأميركية مبلغ 230 مليون دولار إلى مناطق أخرى لا يمثل أي تخفيف التزام واشنطن تجاه الأهداف الإستراتيجية في سوريا بحسب تأكيد الخارجية الأميركية وتأكيدا على بقاء واشنطن لاعبا رئيسيا في المسألة السورية أعلنت الخارجية الأميركية تعيين سفيرها السابق في العراق وتركيا جيمس جيفري مستشارا خاصا لوزير الخارجية الأميركي بشأن سوريا عمليات التمويل في أي ناحية من سوريا وضعت لها واشنطن عنوانا مفاده وفق تصريح مسؤول في الخارجية الأميركية قوله إنه لن يقدم أي تمويل في سوريا قبل بدء عملية سياسية جادة ولا رجعة فيها بقيادة الأمم المتحدة